عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 16-11-2010, 01:36 AM
الصورة الرمزية شروق الاجزجي
شروق الاجزجي شروق الاجزجي غير متصل
مراقبة القسم العام
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 3,912
الدولة : Egypt
افتراضي روائع كتابات الاخت الكريمة شروق

السلام عليكم ..
حياك الله فاديا ..وحيا جهدك المبارك ..
بالنسبة لي فانه لشرف لي ان اتواجد بين الاساتذة ..
- الاخ الفاضل القلب الحزين
- الأخ الفاضل سامي
- الاخت الكريمة العائذة بالله
- الأخت الكريمة وسام
- الاخت الكريمة امة الله
- الاخت الكريمة فجر العزة
- الاخت الكريمة بشرى فلسطين
واستاذتنا فاديا بالطبع ..

وبارشاد من امة الله الحبيبة والتي عرفتني بالمسابقة ..فلها جزيل الشكر ..
طيب ان شاء الله ارفق -حسب ما فهمت -5 مشاركات لي .صح؟
اذن هاهي ان شاء الله
الموضوع الاول

دقت ..أما ترى
أما ترى يا من يرى الدنيا أضحت من الورى
أما ترى القمـر في وضح النهار يرى
أما ترى الثلــج سال بنيران تفجرا ... ( البراكين)
أما ترى الأرض ثارت لما شهدت وما رأت .. (الزلازل)
أما ترى البحر هاج وموجه قد ألبسا .. (تسونامي)
عظيم أرض ثوبه فيالهول من كسى
فقر وجوع وهدم فالثوب خيط من أسى
أما ترى الذي يرى فكيف حال ما خفى
****************
فكيف اذا رقد الجسد وبرق البصر لما رأى
وحولي صحبي في عجب فلا يرون ما أرى
أبغي الغوث ولا غوث لما أسلفت فيما مضى
فيا حسرة على عمري في المعاصي قد انقضى
وقاومت فاذا الشوك بأضلعي قد انغرس
خرت قواي فالعجز بات دائي كما أرى
فتيقنت أن المـوت حل ومني قد دنــا
جال فكري بين ألمي بين حالي وما مضى
صرت أبكي وما يفيد فقد وارى جسدي الثرى
صرت اسما بلا جسد صرت ماض لا يرى
غريبا في ظـلـمـتي وحــيدا ولا أرى
أما ترى الذي يرى فكيف حال ما خفى
*****************
بيض كتابك، ألم تر الصاحب لبوقه التقم
واسلك درب من أناب ومن تاب ومن ندم
و عد الى من ملك الكون بمن فيه وما حوى
الى من يـراك دومـا ويـرى ما لا تـرى
واخفض رأسك خجلا وابك ندما لما مضى
و عي ونظر فاليوم بات قريبا أما ترى
أما تعي أما ترى أم ماذا أنت يا ترى
أما ترى الذي يرى فكيف حال ما خفى
***********************
دقت .................................أما ترى ؟!!
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 14.36 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 13.76 كيلو بايت... تم توفير 0.60 كيلو بايت...بمعدل (4.18%)]