عرض مشاركة واحدة
  #27  
قديم 31-03-2014, 01:15 AM
الصورة الرمزية أبو الشيماء
أبو الشيماء أبو الشيماء غير متصل
مراقب الملتقيات
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
مكان الإقامة: أينما شاء الله
الجنس :
المشاركات: 6,418
الدولة : Morocco
افتراضي رد: أيهما أفضل لك-المنتدى أم الفيس بوك-؟؟؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..
**
أولا أشكركل من شارك وأبدى رأيه...
---
بالنسية لسؤال أخونا الفاضل(القلب الحزين).
أقول...
متفق معك لايمكن أن نتركهم ينشرون ما يريدون ويفسدون ويقولون إنما نحن مصلحون...بل نواجههم ونضربهم بسلاحم...
لكن لابد أن نعد العدة ما استطعنا ونعرف كيف نحاربهم وعلى أي أرضية...
فالفيس بوك كله أداة للتجسس وقابل للإختراق سواء من طرف الأعضاء أو من المؤسسين.
ولذلك قلت ليس بالضرورة نشر الصور ونشر الأفكاروالهوايات، لأنه أذا تمعنت في الأسئلة المطروحة تدرك بسرعة أنها من فصيلة المخابرات، فقد تبدوا لك بسيطة لكن هم يعلمون أهميتها...وبحكم أن الموقع تجسسي صهيوني فلماذا أعتماده كمنبر للدعوة؟؟؟ولماذا هو مجانا؟؟؟ولماذا يحاولون الآن نشره عن طريق الأقمار الصناعية والطائرة بدون طيار؟؟؟
------------
لاحظت أثناء وجودي في الفيس بوك أن أناس كنت أحسبهم ملتزمين قولا وفعلا، فإذا بهم يكتبون موضوعات و أفكار لم يسبق لهم نشرها في ملتقى الشفاء().
لماذا؟؟؟هذا التحول و التغيير؟؟؟
أناس يقدمون أعذاروهي في الحقيقة دريعة لغيابهم عن الملتقى وانغماسهم في الفيس الدي يعتبرونه متنفسا جديدا (حرية كاملة)وهو في الحقيقة مستنقع لايدرك ذلك إلا من وقع في ظلماته.
///
1

نشرت المراهقة الإيطالية كارولينا بيشيو صورها، وشاركت أفكارها، ومشاعرها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، مثل الكثير من بنات جيلها.

ولكن، وبعد أن نشر شريط فيديو للفتاة، التي تبلغ من العمر 14 عاما على «فيسبوك»، حيث تظهر ثملة في إحدى الحفلات، تحولت مواقع التواصل الاجتماعي إلى مصدر تعذيب بالنسبة إليها، إذ بادر صديق قديم ورفاقه بإرسال عدة رسائل مسيئة لكارولينا، عبر «فيسبوك». ولكن ما بدا على المواقع الافتراضية أثر على حياتها اليومية في المدرسة، وبين أصدقائها في قرية نوفارا، شمال ايطاليا، وأدى في النهاية إلى انتحارها في 5 يناير بعدما رمت بنفسها من نافذة غرفتها، وذلك بعد أن تلقت بيوم واحد 2600 رسالة مسيئة.


وقالت تاليتا، شقيقة الضحية، إن العائلة وأصدقاء كارولينا أرسلوا تقريرا إلى «فيسبوك»، طلبوا فيه إزالة جميع الرسائل المسيئة، إلا أن الموقع لم يتجاوب معهم.


ويحاول المدعي العام في نوفورا، فرانسيسكو سالوزو، تقديم شكوى جنائية ضد «فيسبوك» لفشله في إزالة المحتوى الهجومي، الذي يعتبر السبب وراء انتحار كارولينا.


هذا، وجاء في رسالة اخيرة موجهة من كارولينا إلى الأشخاص الذين أساءوا إليها، ما يلي: «هل تشعرون بالسعادة الآن؟»… «هل أشبعتم رغبتكم بالانتقام؟».


وقالت والدة كارولينا إن «معركتي هي في جعل المواقع الاجتماعية أكثر مسؤولية، حتى تتمكن من حماية الضعفاء».


وتعليقا على القضية، قال متحدث باسم «فيسبوك»: «نحن نشعر بحزن عميق لوفاة كارولينا المأساوية، وقلبنا مع عائلتها وأصدقائها».
-
2-
سعودية تطلب الطلاق بسبب فيس بوك!

نشرت: الأحد 31 أكتوبر 2010 عدد القراء : 5041




مفكرة الإسلام : طلبت سعودية في العقد الثالث من العمر من زوجها إلغاء صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك)، كشرط أساسي للموافقة على استمرار العلاقة الزوجية بينهما.
ونقلت صحيفة "عكاظ" الأحد عن السيدة التي لم تكشف عن هويتها، أنها لاحظت أن زوجها أصبح يقضي ساعات طويلة أمام الإنترنت وبالتحديد على موقع (فيس بوك)، وطلبت من زوجها أكثر من مرة التخفيف من استخدام الموقع.
وشكت من إهمال زوجها لشئون بيته بسبب انشغاله الدائم على (فيس بوك)، والبحث عن إضافة أصدقاء جدد.
وقالت إن زوجها أصبح هاجسه الأول إضافة عدد أكبر من الأصدقاء على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي، مبينة أنها عرضت عليه التوقف والتعامل بطريقة تراعي وضعهما الأسري، إلا أنه لم يستجب ما دفعها إلى تخييره بين استمرار الحياة معه وإلغاء صفحته أو البقاء مع (فيس بوك).
وذكرت أن زوجها خضع لشرطها وألغى صفحته حفاظا على الحياة الزوجية.
ويعد (فيس بوك) هو خامس أكثر المواقع زيارة في السعودية حسب تصنيف موقع إليكسا، وقد أثار كثيرًا من الجدل في بدايته ولا يزال إلا أن الوتيرة خفت، حيث كان يعتقد بوجود مؤامرة تقف خلف إنشاء الموقع، وأنه يهدد بشكل مباشر سلامة المجتمع والدين.



__________________
الحمد لله الذي أمـر بالجهاد دفاعـاً عن الدين، وحرمة المسلمين، وجعله ذروة السنام، وأعظـم الإسلام، ورفعـةً لأمّـة خيـرِ الأنـام.
والصلاة والسلام على نبيّنا محمّد ، وعلى آلـه ، وصحبه أجمعيـن ، لاسيما أمّهـات المؤمنين ، والخلفاء الراشدين،الصديق الأعظم والفاروق الأفخم وذي النورين وأبو السبطين...رضي الله عنهم أجمعين.


رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 18.51 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 17.89 كيلو بايت... تم توفير 0.62 كيلو بايت...بمعدل (3.36%)]