عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 09-03-2006, 01:15 AM
الصورة الرمزية الشيخ أبوالبراءالأحمدى
الشيخ أبوالبراءالأحمدى الشيخ أبوالبراءالأحمدى غير متصل
إسأل ونحن نجيب بحول الله تعالى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
مكان الإقامة: برمبال القديمة ــ منية النصر ــ المنصورة
الجنس :
المشاركات: 2,684
الدولة : Egypt
Lightbulb

لسلام عليكم فضيلة الشيخ العزيز الغالى...........
بارك الله لنا فيك .........
و جعل اعمالك فى ميزان حسناتك ان شاء الله ...........
دمت لنا و لمنتدانا الحبيب وكم يسعدنا وجودك الطيب و المبارك بيننا فى بيتك الثانى و اهللك ........
فى الحقيقة يا شيخ اختى عندها قصة فى حياتها و رات بالمنام كانها عروس تنتظر الشاب الذى هى بالواقع تعرفه و تحبه و بصراحة جاء لخطبتها لكن الاهل لم يوافقوا عليه .........و كانت ترتدى ثوب العرس لكنه اسود و تنتظره لكنه لم ياتى...............

هل تنصحها بهذا الشاب على العلم انها تريده و هو ايضا ..........
و ما تفسير الثوب الاسود بالمنام و احد اقاربها قال بالمنام اليوم هى اختارت فنرى ماذا يحدث
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ
أخى الفاضل الكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ................ وبعـــد
اعلم رحمنى الله وإياك أن :
الشخص إذا رأي في المنام أنه يرتدي ثوباً أسوداً،فإن ذلك يدل على أنه سوف يلاقي تعـثرا شديدا على صعيد العاطفة.

وكل شيء تلبسه المرأة فى المنام فهو زوجها لقوله تعالى: " هُنَّ لِباسٌ لَكُم " .
ولبس السواد فى المنام يدل على الحزن. وهذا يدل على أن الخاطب حزين حزنا شديدا .


وإذا حلمت الفتاة أنها عروس لكنها غير سعيدة فإن ذلك يعني تعثر شديد في محيط العاطفة
وقد يعني ذلك مرضها
وعليها أن تكون حذرة في سلوكها وخطواتها إذا أن أعداءها يتربصون بها

ومعنى قول أحد الأقارب أنها اختارت
يدل على أنه يمكن أن ينفرج هذا التعـثر ويحدث وفاقا
ولكن سيكون معه تربص من هؤلاء الأقارب والوقيعة بين الزوجين

وأنصح بالصبر والتوكل على الله وحده وكثرة الاستغفار فإن فى ذلك الفرج إن شاء الله
وعليك أخى الكريم أن تكون سببا فى سعادة الطرفين
والأمر على كل حال بين يديك ولك فيه رأي
بارك الله فيك وسدد خطاك
__________________
قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا
إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ(53) سورة الزمر
 
[حجم الصفحة الأصلي: 15.49 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 14.87 كيلو بايت... تم توفير 0.62 كيلو بايت...بمعدل (4.00%)]