الموضوع: نكت يمنيه
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 28-01-2020, 12:38 PM
نجاة عبدالصمد نجاة عبدالصمد غير متصل
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2018
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 296
افتراضي نكت يمنيه

نكت يمنيه : دخل رجل على طبيب فقال له : أمتع الله بك إني أكلت البارحة من لحوم هذه الجوازل، فطسئت طسأة فأصابني وجع ما بين الوابلة إلى دأية العنق فلم يزل يربو و ينمو حتى خالط الخلب و الشراسيف، فهل عندك دواء لي؟ فقال الطبيب: نعم خذ خربقاً و شلفقاً و شربقاً فزهزقه و زشزقه و اغسله و اشربه. قال الرجل: لم أفهم ما قلت! قال الطبيب: يعني أنا اللي فهمت مرضك؟ خذ الباراسيتامول وانصرف خارجاً. زوجة مثقفة تحب الشعر، أيقظت زوجها في منتصف الليل، وسألته:هل ينام الحب ليلاً أم ينام الليل حباً؟ أم أنا والليل حب لا ننام؟ فأجابها زوجها: هل تريدين الطلاق أم الطلاق يريدك؟ أم أنتِ والطلاق تريدان بعضكما؟ رجـل من أكَـلة لحـوم البشـر، أخـذ ابنـه الصغـير معـه لكـي يدربه على الصـيد، فاختبئا خلف صخـرة كبيـرة على طـرف الطريـق، بعـد قليـل مرت فـتاة هزيلـة جـداً تكاد لا تقوى على المشي من شدة الهزال، فقال الابـن: هذه نصـيدها ونأكلها، فأجاب الأب: لا يا إبـني، هذه لحمها قلـيل بالكاد يكفـيك لوحـدك، دعـها تمـر، بعـد قلـيل مرت فـتاة سميـنة جـداً تكاد لا تـقـوى على المشي من ضخامتـها، فقال الابـن: هـذه نصيـدها ونأكلها، فأجاب الأب: لا يا إبني، هذه كلهـا شـحم ودهـن وليس فيها لحـم، دعـها تمـر، بعـد قليـل مرت فـتـاة ممشـوقة القـوام، متـناسـقة الأعضـاء، رائعة الجـمال، تقـفـز في الطريق كالغـزال، فقال الابن: هـذه نصـيدها ونأكلـها، فأجاب الأب: لا يا إبني. هـذه نصيدها ونأخـذها معـنا إلى البيـت، ونأكـل أمـك.
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 12.64 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 12.03 كيلو بايت... تم توفير 0.61 كيلو بايت...بمعدل (4.81%)]