عرض مشاركة واحدة
  #22  
قديم 05-03-2013, 06:44 PM
الصورة الرمزية oummati2025
oummati2025 oummati2025 غير متصل
مشروع حراس الفضيلة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
مكان الإقامة: morocco
الجنس :
المشاركات: 877
الدولة : Morocco
افتراضي رد: شهوتي من ربي أمانة، سأصونها من كل خيانة

وتتوالى المفاجآت...والرحمات من رب السماوات
-
-
-
-
-
-
-
-
تفاجأ يوسف بسهولة غض بصره...لكنها لم تكن المفاجأة الأخيرة....حين عودته إلى البيت....رفع بصره ليرى دكانا....فوقع نظره على فتاة تكشف ما أمر الله بستره حفاظا على المسلمين من الفتنة وطهارة المجتمع....لم يشعر بشيء وكأنه رأى صديقه....استغرب....غض طرفه....وعاد يتساءل....تراها نامت شهوتي؟ أم أني أحلم.....
صلى المغرب في المسجد وعاد إلى بيتهم يستغفر ....حمل محفظته....انطلق إلى صالة الكراتيه....أنهى التدريب بنجاح....وحين غسل عضوه عند الاستحمام اهتز كيانه ...لقد أصبح يثار من نفسه لا من غيره....ابتلاء جديد وغريب، كيف؟ ياربي لماذا وقد فرحت بنومها ...كاد يجن....
هل يستسلم أم يدع عنه الطهارة والعفة ويختر الدنس ويعيش مع نفسه؟ ويشبع رغبته بنفسه؟
على الهامش: القصة واقعية وليست من ضرب الخيال....وهناك نماذج مضيئة في العفة في مجتمعنا الحمدلله تعالى على فضله...
يتبع بعون الله
اللهم يسر
تابعونا
حملة شهوتي من ربي أمانة، سأصونها من كل خيانة
__________________
أحيانا نحتاج وقفة من اللهاث المتسارع، لنعيد التصالح مع أنفسنا وإعادة حساباتنا في الحياة الدنيا، وتصحيح المسار والقناعات والمفاهيم لتناسب حقيقة الحياة ومآلها وما ينتظرنا من سعادة أو شقاء والعياذ بالله

أختكم: نزهة الفلاح
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 13.83 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 13.21 كيلو بايت... تم توفير 0.62 كيلو بايت...بمعدل (4.50%)]