عرض مشاركة واحدة
  #36  
قديم 31-03-2014, 08:39 PM
الصورة الرمزية abdelmalik
abdelmalik abdelmalik غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
مكان الإقامة: المغرب
الجنس :
المشاركات: 5,856
الدولة : Morocco
افتراضي رد: أيهما أفضل لك-المنتدى أم الفيس بوك-؟؟؟

في ردودي السابقة تحدثت وفق ما قراته او شاهدته من برامج عن خطورة الفيس، لكنني الان سانقل كلاما خطيرا وجدته في احدى المواقع، وهو من كلام طارق محمد حجاج عن الاساليب التي تستعملها المخابرات الاسرائيلية مع مستعلمي الفيس الذين يريدون الايقاع بهم سواء عن طريق الاغراءات وغيرها من الاساليب، وكيف يستطيعون ابتزازك لتصبح جاسوسا او عميلا لهم ضد بلدك او لتحقيق هدف معين، نصائح قيمة لمن لديهم حساب على الفيس.
ونظرا لطول المقالة ساكتفي بنقل الجزء الاهم منها


ولا عجب في كون الفيسبوك هو أكاديمية الموساد والمخابرات لإسقاط الجواسيس، فهو موقع التواصل الاجتماعي الأول والأكثر فعالية في العالم، بالإضافة لما يحتويه من معلومات شخصية صحيحة عن صاحب الحساب، ولما ينشره من منشورات تعبر عن أرائه وتوجهاته السياسية وحالته النفسية والاجتماعية، ودرجة الثقافة التي يتمتع بها، ومدى قابليته للإسقاط من عدمه، فكل هذه المعلومات تخضع لدراسة مستفاضة من الخبراء النفسيين والاجتماعيين الإسرائيليين، للخروج بأسرع وأقصر وأسهل الطرق التي يمكن من خلالها إسقاط صاحب الحساب المستهدف.
وهنا يجب أن ننوه، أنه في حال قام شخص بإرسال طلب صداقة لك أو رسالة على الفيسبوك أو غيره، فيجب عليك الانتباه والحذر والتأكد من شخصية هذا الشخص قبل الرد عليه والتعاطي معه.
وهناك بعض العلامات والمؤشرات يمكن أن تفيدك في التعرف على صفحات عملاء المخابرات والموساد ومنها:
1 تاريخ إنشاء حسابه في الفيسبوك قريب منذ أيام أو عدة شهور .
2 لا يوجد تفاعلات للأصدقاء والأقرباء على صفحته.
3 لا يوجد أفراد العائلة في صفحته.
4 قليلا ما يتواصل مع الأصدقاء على صفحته من خلال الردود والتعليقات.
5 يشترك في صفحات تقوم بالنشر الآلي يوميا على صفحته، مثل الأحاديث النبوية والأبراج الخ، ليوهم الناس بأنه موجود دائما على صفحته ويقوم بالنشر والتفاعل اليومي.
6 ستجد اختلاف كبير في نوعية الأصدقاء في صفحته، وستجد البعض منهم يشابهوا صفحته في الشكل والأسلوب، كما لو كان هو نفسه له أكثر من حساب على الفيسبوك ويقوم بربطهم مع بعض ليوهم الناس أنهم أصدقائه.
7 ستجد لغته مختلفة حسب المنطقة التي تعلم فيها اللغة العربية، فلو تعلمها مثلا في شرم الشيخ أو في جامعة مصرية على أنه شخص أجنبي بجواز سفر روسي أو بريطاني، ستجد لغته أشبه باللغة المصرية، أو ستجدها خليط من عدة لهجات لبنانية و ضفاوية وغزاوية إلخ.
8 تكون ثقافته وأسلوبه في المحادثة مختلفا عن واقع المكان الذي ادعى انه ينتمي إليه، وهذا يمكن ملاحظته ببساطة خلال الحديث معه.
9 يقوم بمغازلتك ويبدي إعجابه الشديد بشخصيتك وصورتك.
10 ستجده شديد التمسك باستمرار صداقتكم، وحريص على عدم انقطاعها.
11 ويمكن وبخلسة وذكاء أن تقوم باستجوابه دون أن تشعره بذلك، كما لو ادعى أنه يدرس في جامعة الأزهر لغة عربية، فمثلا لو سألته (مين أفضل سندوتشات ومشروبات الكافي إلي في الدور الأرضي ولا الدور الأخير) مع العلم أنه لا يوجد كافي في الدورين أو في احد الأدوار، فسوف يرتجل الإجابة ويقول الدور الأرضي أو العلوي، وبذلك تكتشف ويفتضح أمره، وتعرف أنك في محيط دائرة الاستهداف والإسقاط.
ببساطة يمكنك أن تقوم بسؤاله عن أشياء بسيطة لا تهتم بها المخابرات الإسرائيلية، كي تعرف إن كان مخابرات من عدمه، مثلا ما هو لون دهان القاعات في قسم محاضراتكم، كم عدد الذين يحضرون القاعة، وقس على ذلك أي أمر يخبرك عنه، كمكان سكنه أو عمله.
لذلك يجب توخي الحذر كل الحذر من الأشخاص مجهولي الهوية والاكتفاء بالأصدقاء الذين تعرفهم شخصيا، وكن حذرا كل الحذر من طلبات الصداقة المشبوهة والتي تحتوي على إيحاء جنسي، كي لا تقع ضحية الاستهتار وعدم الحرص والتركيز، ثم ينتهي بك المطاف حيث لا يرغب احد "جاسوسا". والعياذ بالله.
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 14.82 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 14.21 كيلو بايت... تم توفير 0.60 كيلو بايت...بمعدل (4.05%)]