عرض مشاركة واحدة
  #77  
قديم 04-05-2018, 08:08 PM
الصورة الرمزية أبــو أحمد
أبــو أحمد أبــو أحمد متصل الآن
أخوكم في الله
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
مكان الإقامة: صــنعاء
الجنس :
المشاركات: 20,770
الدولة : Yemen
افتراضي رد: ..✍.. قصۂ و عبرﮤ ..✍..

💐🍃🌿🌸🍃🌾🌸
🍃🌺🍂
🌿🍂
🌹


✍ #قصـــةۂ_وعبـــرة ✍


☺️【 أبكاها خجلاً 】☺️

🗣قال لها : لا تخجلي مني ، أنا لست رجلا
غريبا ، شهرين وستصبحين في بيتي انتي
زوجتي على سنة الله ورسوله ، لا يمكن أن
تظلي خجولة هكذا وتخفين عني كل شيء ،
وتتهربين مني كلما غازلتك أو قلت لك كلاما
جميلا!

😶صمتت وهي تنظر له بخجل وتعدل
حجابها بالدقيقة ألف مرة ..

😁قال لها مشجعا وهو يبتسم :
انظري لوجهك كيف يتعلثم كلما حادثتك ..
ألم تقولي لي أنك قوية ، وأنك ستضربيني
إن أزعجتك ، ألم تكوني الشقية والمتحدثة
الأولى في جامعتك ، مابه الكلام يتشبث
بفمك خشية أن يسقط أمامي !!

☺️ضحكت ، ثم حاولت كبت ضحكتها إلا أنها
ما استطاعت ، غطت وجهها بكلتا يديها ..

😴وهو يراقبها ويضحك على لعثمة ضحكتها البريئة ..

😳ثم رفعت وجهها وبدأت تزم فاهها وتأخذ
شهيقا وزفيرا ، ثم نظرت اليه وهي تحاول
ضبط أنفاسها عدلت حجابها وقالت :
احم احم هههه اسمع سأشرح الأمر لك ،
لكن لا تنظر إلي وأنا أتكلم ، وإلا سأسكت
ولن أكمل أبدا ضحك ، كتف يديه وقال :
حاااضر ها قد أدرت وجهي عنك ..

😥أسمعك ..!
تنحنحت ثم قالت : الآن أنا لا أخجل..
ضحك وبدأ يهز كتفيه باستهزاء
قالت : لن أكمل !
قال : هااا..
ووضع يده على فمه
ضحكت ثم أتبعت : أنا لا أخجل ولا أتلعثم إن حادثت أي رجل غريب ، ولكن منك أنت أفعل
أدار وجهه لها مباشرة وقال :كيف !!

😄مجنونة انت أليس كذلك ، تخجلين
من زوجك ولا تخجلين من الغرباء ..

😂فانفجرت ضاحكة وقالت : أدر وجهك
لأكمل لك ، لا تتعجل فأدار وجهه وقال:
لنرى مالذي ستهذين به هذه المرة ،
أنت ستفقديني عقلي بلاااا شك

☺️فقالت بروية : الآن أنا إن حادثت غريبا لألف
ساعة ، لا أخجل منه أبدا ، لأنه بالطبع لن بجرؤ
على مغازلتي ، وسيكون الحديث بيننا في
مساق علمي أو تعليمي بحت ، وإن عاكسني
أحدهم في الطريق أعرف جيدا كيف أسكته ،
فكيف سأخجل منهم !

😥أما أنت تجلس هنا وأمام أهلي وإخوتي
وتغازلني أو تقف بجواري ، أو تقول لي
صباحك ورد يا قلبي ، كيف تربد مني أن
أتصرف مثلا ، وأنت أول رجل لا يحق لي أن
أسكته حين يتغزل بي أو يلاطفني ، ليس هذا
وحسب ، بل إنك تأتي هنا لزيارتي خصيصا
لتفعل ذلك !!

ـ قال: هل أنظر الآن !
ـ قالت : لكن .. إإياك أن تنطق بحرف واحد
نظر إليها وهو يحاول منع ابتسامته وحروفه ،
وهي لم تنظر له ، فاحمر وجهها وعادت للعبث
بحجابها ، نظرت إليه فاشتعل وجهها حمرة
وقالت : اسكت ..
فانفجر ضاحكا وقال :وهل قلت شيء !

☺️تحول وجهها بلحظة للون أحمر ويبدو أن
حرارتها قد تعدت الأربعون، وتحولت ملامحها
من الفرح إلى الضيق فجأة ..

👩فقال لها : ليت بإمكاني ضمك في هذه اللحظة !
بدأت عينيها بذرف الدموع وهي تتنفس باضطراب..

🤝فأمسك يدها وشدها قال : حتى وإن لم
أبك ، فاضطراب قلبي لا يقل عن اضطرابك ..

البكاء لا يكون حزنا وفرحا فقط
فبعض البكاء يكون عشقا وخجلا 💙


📚🌴 # 📚🌴


..♻️


🌹
🌾🍂
🍃🌺🍂
💐🌾🍀🌸🌷🍃🌸
__________________
__________________
أَلاَ بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ

رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 11.74 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 11.21 كيلو بايت... تم توفير 0.53 كيلو بايت...بمعدل (4.54%)]