ملتقى الشفاء الإسلامي

ملتقى الشفاء الإسلامي (http://forum.ashefaa.com/index.php)
-   الملتقى الطبي (http://forum.ashefaa.com/forumdisplay.php?f=5)
-   -   العلاجات الحديثة فى الطب بين الشائعات و التوثيق العلمى -- هام برجاء الدخول (http://forum.ashefaa.com/showthread.php?t=50941)

د. سمير عبد الغفار 06-05-2008 12:40 AM

العلاجات الحديثة فى الطب بين الشائعات و التوثيق العلمى -- هام برجاء الدخول
 
السلام عليكم أخوتى و أخواتى

قررت كتابة هذا الموضوع بعد زيادة بعض المواضيع فى القسم الخاص بالأورام الليفية و أورام الكبد عن بعض العلاجات بالأعشاب و الوصفات الجديدة و الغريبة.

لابد من التذكير بالنظام الأمريكى FDA فى إعتماد و الموافقة على الأدوية و أيضا بنظام و طرق دراسة تأثير الأدوية من خلال الأبحاث العلمية و الذى يمر بعدة مراحل لدراسة العلاج أو الدواء :

أولا بالمرحلة 0 و دراسة التأثير على الحيوانات
المرحلة 1 و هى جرعات بسيطة للغاية مع عدد صغير من المرضى
المرحلة 2 و هى إستخدام جرعات عادية فى عدد أكبر من المرضى
المرحلة 3 و هى عمل دراسات على عدد كبير بصورة عشوائة و بالمقارنة مع مجموعة لا تأخذ العلاج (randomized controlled study)
المرحلة 4 و هى دراسة الدواء بعد الموافقة عليه من خلال الأبحاث المتابعة للدواء و يمكن سحبة من الأسواق فى حالة ثبوت أعراض جانبية كبيرة.



كل هذه المراحل تأخذ بضع سنين و توثق علميا و كل هذا من أجل مصلحة المريض و لذلك يثق المرضى فى الطب الغربى أو بالأخص فى النظام الطبى الغربى

أما فى بلادنا فبالطبع نعتمد على الشائعات و الحالات الفردية و السمع من الآخرين فى إستخدام علاجات غريبة أو جديدة و لذلك يوجد هذا الفارق الشاسع فى البحث العلمى و فى الوعى بين المرضى.

أكرر طلبى بعدم نشر أى خبر عن علاج بدون وجود مرجع موثق لأمان و فاعلية هذا العلاج و إلا أصبحنا وسيلة لنشر الشائعات بدلا من نشر الوعى الطبى. أنا لست ضد أى علاج ناجح سواء بالأعشاب أو بالطب البديل و لكن فقط إن كان موثق علميا بالدراساااااات الطبية.



لذلك أرجو من السادة المشرفين الحرص على هذه المعايير فى نشر المواضيع بالقسم الطبى حرصا على المرضى و بالنسبة للقسم الخاص بى سوف يتم حذف مثل هذه المواضيع المخالفة لسنة الله بالبحث و الدراسة و العلم و سأعيد نشرها فى حالة وجود المرجع.

أى خبر صحفى لابد له من مصدر
و أى علاج طبى لابد له من مرجع علمى موثق.

معلومة جميلة :
يعتبر العالم العربى المسلم إبن سينا هو أب و مؤسس نظم البحث العلمى فى دراسة الدواء و العلاجات الجديدة "

و يؤسفنى ما آل اليه حال أمتنا فنحن نتجه للخلف و الآخرين للأمام على طريق إبن سينا!!

شكرا لحسن تعاونكم أخوتى و أخواتى
:o

د. سمير عبد الغفار

نور 12-05-2008 01:26 PM

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بارك الله بحضرتك حضرة الدكتور سمير على الحرص على الجميع في الأقسام الطبية
و ما تفضلت بطرحه هو أمر هام
و إن شاءالله ننتبه إليه
و دائماً نطلب من ناقلي المواضيع الطبية ، أن يعاودوا ذكر المصدر الطبي

و لكن طبعا نكون بحاجة لحضراتكم كأطبة للتأكيد على صحة المراجع المذكورة

و يسعدنا أن تتابع في قسمك و إن تسنى لحضرتك الوقت في باقي الأقسام الطبية
حرصا على جميع المواضيع المطروحة
ليكون الجميع على ثقة لكل ما يقرأونه عبر الأقسام الطبية في ملتقيات الشفاء الإسلامي

بارك الله بحضرتك و جزاك خيرا و وفقك في عملك و علمك إن شاءالله

و السلام ختام و خير الكلام و الصلاة و السلام على رسول الله

قاصرة الطرف 12-05-2008 06:58 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
دكتور سمير
على الملاحظة والتنبيه
بارك الله فيك

محمد عبدالله الظريف 03-08-2008 03:58 PM

الرقابة الدوائية في عالمنا
 
قبل كل شئ أشكر الدكتور سمير عبالغفار الذي طرق باب طالما وقفنا أمامه حيرا ، نظام الرقابة الأمريكية(fda) نظام متقدم للرقابة على الأدوية والأغذية للشعب الأمريكي ويوجد مثله للأتحاد الأوروبي بل يوجد مثله لكل دولة متقدمة - فأين (fda) والألف الأخيرة هنا ترمز الى العرب ، أين الرقابة الدوائية أو الغذائية في عالمنا العربي - توجد دوائر وموظفين ، ولكن لايوجد نظام رقابة حقيقي - وأعني حقيقي ت بأن يأخذ على عاتقه التحقق من أي منتج سواء من مصادرنا المحليّة أو من المصادر المستوردة - بل تقتصر الرقابة في عالمنا عل الرقابة الورقيةّ (الشكليّة)، أي أن يكتمل الملف بصور من الوثائق بعضها حقيقي والآخر ... المهم أن يحافظ المسؤول على مركزه ولو كان الدواء فيه السم الزعاف - مادام أتى من دولة غربية وعليه ملف مكتمل من صور الوثائق ، فلا مانع من طرحه في الأسواق ونفاجأ بين الحين والحين سحب كثير من هذه الأدوية من السوق بعد أن ينفضح أمرها ويستشري ضررها في الأمةّ ويتم تعويض المواطن الغربي في بلده ويموت المواطن العربي ولا حسرة .
تزعم الرقابة الدوائية بأنها تحافظ على مواطنيها بمنع الدواء عن المريض خشية أن يترتب على ذلك آثار جانبية ولا مانع أن يموت - في ديننا لايصرف الحكم الى الأمور الظنيّة مع وجود واقع مؤكد - أي أنه لايترك المريض يموت خوفا عليه من حكّة جلديّة أو أثر لعلاج ينقذ حياته - وإلا لما يكوى المرضى بالنار ، ولما تفتح البطون ، وتبتر الأطراف - أليس الداعي الى ذلك إنقاذ حياة المريض _ بلا .
في دولة خليجية نشرت أحد الجرائد المحليّة تقريرا صادر عن اجتماع خبراء في أمراض الحساسيات يقول التقرير : أن 80 الف من سكان هذا البلد يموتون سنويا بمرض الربو 70% منهم الأطفال وتنفق الدولة اثنين بليون على علاج هذا المرض . وفي نفس التاريخ ذكر لي مدير الرقابة الدوائية في ذلك البلد أن مستحضر عشبي طبيعي استعمله اثنين من الأطباء في علاج أبنائهم من الربو وتم شفاؤهم - طيب لما لم ترخصوا هذا المنتج لأنقاذ هذه الأعداد الكبيره من البشر - الجواب - ماعليه أوراق (fda) الأمريكية بالطبع حيث لاتوجد الأخرى ، وتخشى الرقابة أن تظهر له آثار جانبية بعد عشر أو عشرين سنة - ويقع المسؤول تحت طائلة المساءلة - أهون عليه أن يموت الملايين من يفقد منصبه - بالمناسبه هذا المسؤول فقد منصبه بدون ذلك .

نصائح :
- أن يأخذ المسؤولون في الرقابة على عاتقهم أختبار الأدوية التي يظن أنها تنفع ،ويتم لتقييمها ثم يسمح له إن لم يتأكد من ضرره - ولا يقدم الظن وهو احتمال الضرر على اليقين وهو المرض .
- ليحذر هؤلاء عندما يقفوا بين يدي الله وتعترضهم جموع موتى المسلمين بسبب منعهم من الحصول على الدواء .
- أدعو أطباؤنا الى عدم التعويل على (fda) الأمريكية - لأن في ذلك سدّ لباب البحث والأبداع في عالم لديه مكنوز عظيم في مجال الطب - وإن وصفة نبوية أبرك وأنفع من ألف Fda .
- ويبقى دور الرقابة قائما في حق الذين يبتزون عباد الله بادعاءات ليس لها أصل ولا ترقى الى مستوى الدواء من حيث المواصفات - مجرد خلطات بأثمان قياسية .
- وأخيرا ليتقي الله الذين يقدمون الدواء للمسلمين ، ولم يثبت لهم أنه علاج ناجع ، أي أن يشهد على نتائجه عدد من ذوي الأختصاص ، وأن تؤكد الأختبارات خلوه من المصادر الضارة ، وأن يبين محتوياته على الغلاف بكل أمانه .
نسأل الله أن يعيد لهذه الأمة مجدها ويخلصها من التبعيّة العمياء ( إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الأَسْبَابُ ، وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّؤُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ (البقرة : 163 ـ 167).
هذا والله أعلم

طلحه 03-08-2008 04:11 PM

السلام عليكم ورحمه الله وبركانه
 
بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله خيرا
دكتور سمير
على الملاحظة والتنبيه
بارك الله فيك
دمت بحفظ الله

الأفق 14-11-2008 07:42 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمدلله نستغفره ونستعين به منشرور انفسنا وسيئات اعمالنا
ونصلي ونسلم على نبينا وحبيبنا - محمد - صلى الله عليه وسلم

جزاك الله خير دكتور سمير عبد الغفار -- ونفعنا بعملك وعلمك

فعلا تنبيهات قيمة

تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال

محمد عبدالله الظريف 15-11-2008 10:07 AM

الأستاذ

د.سمير عبد الغفار
دكتور الامراض الليفية بالرحم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
أشكرك على ما تفضلت به من التحذير من الممارسات الغير مسئولة في مجال الطب البديل أو الصناعات الدوائية العشبية ، وذلك يرجع كله لقلة الورع ، وسعيا وراء المادّة : متجاهلين أنهم يتعاملون مع أناس مرضى هم أحق بالمساعدة بدلا من الابتزاز .
ومن جانب آخر أرجو أن يتسع صدرك لحقيقة مرّة ، وهي الوجه الآخر لما عرضته سيادتكم ، فقد عرضت متنحي الدواء ، وأنا أعرض عليك جانب الرقابة الدوائية في عالمنا العربي ، كلهم يدندنون على (FDA) وهي تعني. Food&Drug Administration الأمريكية .
وهذا ليس بالضرورة أن تكون أمريكا إذ أن في كل دولة عربية FDA ، فلما تشترطون الأمريكية بالتحديد ، ال FDA الأمريكية وجدت للأمريكيين ، لما يطلب مني كمسلم وكعربي أن أذهب لأمريكا لعمل الأبحاث التي أشرت إليها سيادتك ، من يضمن لي الاّ تصادر ويستولى عليها ، فإنهم لم يبقوا لنا أخضرا ولا يابسا ، لما لا تقوم دوائرنا الرقابية بهذه المهمة السهلة ، هل عقمت بلادنا من إيجاد باحثين ، أو أعسرة في تخصيص بعض ما تنفقه على السياحة لأجراء أبحاث هي في متناول أي فنّي مختبر ، هب أنه ليس لدينا اللوائح والنظم التي تنظم هذه العملية ، هذه نستطيع اقتباسها من أمريكا أو أوروبا .
يا دكتور نحن في عامنا الثامن من أبحاث عريضة شاركت فيها ثلاث مختبرات فرنسية رائدة عالميا ، ونتائج غير مسبوقة ، أكدها فريق من الباحثين وأساتذة في علم العقاقير وأطباء في مراكز حكومية مهمة ، وآخرها فريق من الباحثين تم تكليفهم من قبل الهيئة الصحيّة لدراسة النتائج وكانوا 2 صينيين و 2 باكستانيين و2 هنود و2 عرب وقرر هؤلاء أن النتائج صحيحة وجديرة بالاهتمام ، وقد عرضت الهيئة المذكورة دعمها الفنّي والتقني – مشكورين .
يا دكتور : أقولها بمرارة ، إن FDA هي كذبة أقنعت بها دوائر الرقابة الغذائية والدوائية في نفسها أولا ، ثم أرادوا أن يقنعوا بها المسئولين ، ليس لحماية المريض ، ولكن لحماية المنصب والوظيفة وما يليها من مصالح تربطها مع صناعة الدواء الغربية والشرقية ، هؤلاء أصبح لدى الواحد منهم سلسلة من المستوصفات والصيدليات والتوكيلات عيانا بيانا .
دكتور سمير : بارك الله فيك ، تحت أي عرف أو دين يترك المريض ليموت مرتين بمرض مزمن ، وتمنع الرقابة الدوائية عنه الدواء خوفا عليه من مضاعفات جانبية ....!! الأمر أكثر من مضحك ، إليك هذه المعلومة وهي موثقة : نشرت أحد الجرائد الخليجية أن دولة خليجية يموت فيها سنويا ثمانون ألف (80000) نفس 70% منهم أطفال بمرض الربو وتنفق الدولة مشكورة اثنين بليون سنويا لعلاج الربو دون جدوى ، في ذلك العام نفسه التقيت مع مدير الرقابة الدوائية في أحد المعارض الدولية المتخصصة ، وكان مشكورا يقدمني لدكتور زميل له يقول أن (فلان) أنتج مستحضر عشبي استعمله الدكتور فلان والدكتور فلان في علاج أبنيهما وكتب الله لهما الشفاء هكذا فهمت ، وأستغفر الله من الزيادة أو النقص .
الآن قل لي بربك يا دكتور: هل ترى موت هذه الأعداد الغفيرة من أبناء المسلمين أمرا مبررا ، وتقديم دواء ليس مجاز من FDA أمريكا ، رغم أنه مجاز من مخبرEurofins الفرنسي في مدينة (Nants) أمر غير مبرر.
رغم أن أحد مراكز البحث الماليزية يقوده خبيرعالمي في علم العقاقير وباحث في الأمراض الجلديّة ، مكرم من دولته ويعيد إنتاج مستحضراتنا .
أخي الكريم : أنا معك 100% في المئة فيما يتعلق بضبط الموضوع ، ولكن من كلتا جانبيه ، أنا وأنت لسنا مخولين بوضع حجر صحي على المريض حتى يموت ، تقربا إلى الله ، محاباة للصناعة الدوائية الغربية التي سئمها أهلها ، وتسترا على مسئولي الرقابة الدوائية في عالمنا العربي ، هؤلاء سيقفون موقفا صعبا أمام الله ( يوم تأتي كل نفس تجادل عن نفسها) .
في الختام : أتقدم بالتقدير والاحترام لمدير الرقابة الدوائية في دولة الأمارات الذي خرج على هذه القاعدة ، وتحرر من التبعية المقيتة للغرب ، ورخص بتداول 16 نوعا من مستحضراتنا . ليس لشئ إلاّ أنه كان يراقب الله ، نحسبه كذلك ولا نزكي على الله أحد .

د. سمير عبد الغفار 24-02-2009 11:36 PM

رد: العلاجات الحديثة فى الطب بين الشائعات و التوثيق العلمى -- هام برجاء الدخول
 
السلام عليكم أخوتى و أخواتى
تعليقا على ردودكم الرائعة و المفيدة أود التعقيب على نقطة هامة.
النظام الغربى ليس كامل بالفعل و لكنه نظام فى حد ذاته هدفه مصلحة المريض. ليس معنى أننا نكره بعض مواقف الغرب السياسية أو الدينية أن كل ما لديهم حرام أو خطأ أو لابد من الأخذ بعكسه. المشكلة لدينا أنه لا يوجد نظام و إن وجد فهو مازال حديث الخبرة أو غير مكتمل. أتمنى أن نأخذ دائما بالأفضل من كل شىء سواء لدينا و لدى الغير و نستمر فى تطوير حياتنا و بلادنا مع عدم نسيان هوياتنا و ديننا.
تحياتى.

بوسطن 07-07-2009 03:01 PM

رد: العلاجات الحديثة فى الطب بين الشائعات و التوثيق العلمى -- هام برجاء الدخول
 
الف شكروتقدير منا يا دكتور سمير
بارك الله فيك وجزاك كل الخير

الحكيم الفارسي 05-11-2009 08:45 AM

رد: العلاجات الحديثة فى الطب بين الشائعات و التوثيق العلمى -- هام برجاء الدخول
 
دكتور سمير لدي ملاحظه بسيطه ممكن تتقبلها مني وهي في اخر جمله انت كتبتها قلت الطبيب يعالج والشافي الله اعتقد لو كتبت الطبيب يطبب والشافي الله تكون اقوى في المعنى وانتساب العلاج لله وانت وانا وغيرنا نعتبر سبب والله من وراء القصد وشكرا لك وعلى مجهودك الرائع . اخيك الحكيم الفارسي


الساعة الآن : 07:41 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd By AliMadkour


[حجم الصفحة الأصلي: 23.08 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 22.59 كيلو بايت... تم توفير 0.49 كيلو بايت...بمعدل (2.12%)]