ملتقى الشفاء الإسلامي

ملتقى الشفاء الإسلامي (http://forum.ashefaa.com/index.php)
-   واحة زهرات الشفاء (http://forum.ashefaa.com/forumdisplay.php?f=86)
-   -   حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات (http://forum.ashefaa.com/showthread.php?t=112884)

نهر الكوثر 03-12-2010 05:24 PM

حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اخواتي في الشفاء
الى كل من يغار على دينه وشرفه
هذه حمله ضد الشات
تحت اسم يدخلنا داعيات ويخرجنا عاشقات
اسفه على هذا العنوان ولكن هناك من الداعيات
من يقعن ضحيه إما لمعرفتهم القليله بالدين
او انهم واثقين من انفسهم كثيراً وانا لا اكتب
من وحي خيالي وإنما لما يصلوني رسائل عن طريق النت
او ما انقراءونسمع ... من قصص
اريد من الجميع ان ننصح الاخت المسلمه
وتحذيرها من الشات والدردشه وحتى الجوال
الفيس بوك
ومن هنا ننطلق بإذن الله
من منتدنا الغالي
وكل من لديه فكره او قصه او فتوى يضعها هنا
والله المستعان

وهذه فتوى
السؤال
أنا فتاة أدخل على الشاتات العامة لمناقشة موضوعات دينية أو تذكير الموجودين بصلاة أو بصيام وليس هناك أي مجال للتعارف أو الدخول في شئون خاصة، وفي بعض الأحيان لا يعرف الموجودون من الأصل إن كنت فتاة أو شابا أو بمعنى أصح أحاول بقدر الإمكان دون كذب أن أخفي أني فتاة، وبالفعل أتمكن من هداية البعض أو جعل الموجودين يدعون التفاهات ويلجأون إلى الذكر والأمور الدينية
ومعرفة بعض الأمور التي تستميل القلب أو أن يتركوا الشات ويذهبوا إلى الصلاة والذكر مع الله.

أنا لم أذكر أي شيء عن شخصيتي، وأدخل باسم مستعار.

أفيدوني، وجزاكم الله خيرا.


الإجابــة


بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ jojo حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

فإن هذه النية التي لديك في حث الناس على الخير ودلالتهم على

طاعة الله هي بحمد الله تعالى نية صالحة ومقصد شريف، وأنتِ بمجرد هذه النية مأجورة مثابة، كما قال صلى الله عليه وسلم: ( إنما

الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى ) متفق عليه، وقال تعالى:

{ والله يعلم ما في قلوبكم وكان الله عليمًا حليمًا }، وأيضًا فإن الدعوة

إلى الله تعالى من أعظم الطاعات وأجل القرب ومن يسعى في هذا المسعى فهو إنما يرتقي لأعلى الدرجات حتى قال جل جلاله:

{ ومن أحسن قولاً ممن دعا إلى الله وعملاً صالحًا وقال إنني من

المسلمين } أي لا أحد أحسن قولاً ممن دعا إلى الله وحرص على

العمل الصالح واستقام على ذلك، وقال صلى الله عليه وسلم:

( من دل على خير فله مثل أجر من عمل به ) أخرجه البخاري في صحيحه.

والمقصود أن سعيك في الدعوة إلى الله هو أمر مطلوب أشد الطلب غير أن هنالك فرصة لكي تتجنبي الوقوع في أي إشكال أو أي ضرر

في هذا الأمر، فإنك قادرة على أن تقتصري على الدعوة في المحيط

النسائي الذي يفتقر بشدة إلى الداعيات المصلحات، ولكِ أن تقيسي

كثرة الدعاة إلى الله تعالى الذي يغطون الجانب الذي يختص بالرجال، ومع قلة الداعيات إلى الله تعالى في الجانب النسائي.

فالأولى إذن أن تقصري مشاركاتك على الجانب النسائي، فإن هذا

هو الأسلم دينًا ودنيا، وهو أيضًا الأسلم عاقبة؛ فإن الفتنة بهذا الأمر

كثيرة منتشرة والعاقل من اعتبر بغيره، وليس في هذا تحجيرٌ أو تضيقٌ،

وإنما أخذ بأحزم الأمرين وأسلم المسلكين، خاصة وأنك عارفة بمدى

الخطورة التي تقع في هذا الأمر، فإنك وإن كنت صاحبة نية سليمة

إلا أن كثيرًا من غيرك قد لا يكون له هذه النية، فالصواب إذن أن تجعلي اختصاصك بالحقل النسائي وأن تبذلي جهدك في الدعوة في هذا

المجال، لا سيما إذا كنت ملمة بأمس ما تحتاجه أخواتك المسلمات

سواء كان ذلك في الجانب العقدي أو غيره من الأمور الدينية، بل ربما

فتح الله عليك لتتطرقي أيضًا إلى الجانب الاجتماعي في الدعوة إلى

الله تعالى، فخذي بالأحوط والأسلم، فإن بالتقوى وترك الشبهات هو

الأولى، وهو الذي يعمل به من نوَّر الله قلبه وبصيرته، ونسأل الله لك التوفيق والسداد.


وبالله التوفيق.


المصدر اسلام ويب

نهر الكوثر 03-12-2010 05:26 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
واقدم لكم هذه القصصه
دخلت النت داعية وخرجت عاشقة
تحكي س.م قصتها مع غرفة المحادثة فقالت: أنا

فتاة جامعية عمري 30 عامًا, كنت أدخل المنتديات

الشرعية بهدف الدعوة إلى الله, وكانت لديّ الرغبة

أن أشارك في حوارات كنت أعتقد أنها تناقش قضايا

مهمة وحساسة تهمني في المقام الأول وتهم الدعوة

مثل الفضائيات واستغلالها في الدعوة, ومشروعية الزواج

عبر الإنترنت ـ وكان من بين المشاركين شاب

متفتح ذكي، شعرت بأنه أكثر ودًا نحوي من

الآخرين, ومع أن المواضيع عامة إلا أن مشاركته

كان لدي إحساس أنها موجهة لي وحدي ـ ولا

أدري كيف تسحرني كلماته؟ فتظل عيناي تتخطف أسطره

النابضة بالإبداع والبيان الساحر ـ بينما يتفجر في

داخلي سيل عارم من الزهو والإعجاب ـ يحطم قلبي

الجليدي في دعة وسلام, ومع دفء كلماته ورهافة

مشاعره وحنانه أسبح في أحلام وردية وخيالات محلقة

في سماء الوجود. ذات مرة ذكر لرواد الساحة أنه

متخصص في الشؤون النفسية ـ ساعتها شعرت أنني

محتاجة إليه بشدة ـ وبغريزة الأنثى ـ أريد أن

يعالجني وحدي, فسولت لي نفسي أن أفكر في

الانفراد به وإلى الأبد ـ وبدون أن أشعر طلبت

منه بشيء من الحياء ـ أن أضيفه على قائمة

الحوار المباشر معي, وهكذا استدرجته إلى عالمي

الخاص. وأنا في قمة الاضطراب كالضفدعة أرتعش وحبات

العرق تنهال على وجهي بغزارة ماء الحياء, وهو

لأول مرة ينسكب ولعلها الأخيرة.





بدأت أعد نفسي بدهاء صاحبات يوسف ـ فما أن

أشكو له من علة إلا أفكر في أخرى. وهو

كالعادة لا يضن عليّ بكلمات الثناء والحب والحنان

والتشجيع وبث روح الأمل والسعادة, إنه وإن لم

يكن طبيبًا نفسيًا إلا أنه موهوب ذكي لماح يعرف

ما تريده الأنثى..



الدقائق أصبحت تمتد لساعات, في كل مرة كلماته

كانت بمثابة البلسم الذي يشفي الجراح, فأشعر

بمنتهى الراحة وأنا أجد من يشاركني همومي وآلامي

ويمنحني الأمل والتفاؤل, دائمًا يحدثني بحنان وشفقة

ويتوجع ويتأوه لمعاناتي ـ ما أعطاني شعور أمان

من خلاله أبوح له بإعجابي الذي لا يوصف, ولا

أجد حرجًا في مغازلته وممازحته بغلاف من التمنع

والدلال الذي يتفجر في الأنثى وهي تستعرض فتنتها

وموهبتها، انقطعت خدمة الإنترنت ليومين لأسباب فنية,

فجن جنوني.. وثارت ثائرتي.. أظلمت الدنيا في

عيني..



وعندما عادت الخدمة عادت لي الفرحة.. أسرعت إليه

وقد وصلت علاقتي معه ما وصلت إليه.. حاولت أن

أتجلد وأن أعطيه انطباعاً زائفاً أن علاقتنا هذه

يجب أن تقف في حدود معينة.. وأنا في نفسي

أحاول أن أختبر مدى تعلقه بي.. قال لي: لا

أنا ولا أنت يستطيع أن ينكر احتياج كل منا

إلى الآخر.. وبدأ يسألني أسئلة حارة أشعرتني بوده

وإخلاص نيته..



ودون أن أدري طلبت رقم هاتفه حتى إذا تعثرت

الخدمة لا سمح الله أجد طريقًا للتواصل معه..

كيف لا وهو طبيبي الذي يشفي لوعتي وهيامي.. وما

هي إلا ساعة والسماعة المحرمة بين يدي أكاد

ألثم مفاتيح اللوحة الجامدة.. لقد تلاشى من داخلي

كل وازع..





وتهشم كل التزام كنت أدعيه وأدعو إليه.. بدأت

نفسي الأمارة بالسوء تزين لي أفعالي وتدفعني إلى

الضلال بحجة أنني أسعى لزواج من أحب بسنة الله

ورسوله.. وتوالت الاتصالات عبر الهاتف.. أما آخر

اتصال معه فقد امتد لساعات قلت له: هل يمكن

لعلاقتنا هذه أن تتوج بزواج؟ فأنت أكثر إنسان

أنا أحس معه بالأمان؟! ضحك وقال لي بتهكم: أنا

لا أشعر بالأمان. ولا أخفيك أنني سأتزوج من

فتاة أعرفها قبلك. أما أنت فصديقة وتصلحين أن

تكوني عشيقة، عندها جن جنوني وشعرت أنه يحتقرني

فقلت له: أنت سافل.. قال: ربما, ولكن العين لا

تعلو على الحاجب.. شعرت أنه يذلني أكثر قلت له:

أنا أشرف منك ومن... قال لي: أنت آخر من

يتكلم عن الشرف!! لحظتها وقعت منهارة مغشى عليّ..

وقعت نفسيًا عليها. وجدت نفسي في المستشفى, وعندما

أفقت - أفقت على حقيقة مرة, فقد دخلت الإنترنت

داعية, وتركته وأنا لا أصلح إلا عشيقة.. ماذا

جرى؟! لقد اتبعت فقه إبليس اللعين الذي باسم

الدعوة أدخلني غرف الضلال, فأهملت تلاوة القرآن

وأضعت الصلاة ـ وأهملت دروسي وتدنى تحصيلي, وكم

كنت واهمة ومخدوعة بالسعادة التي أنالها من حب

النت.. إن غرفة المحادثة فتنة.. احذرن منها أخواتي

فلا خير يأتي منها.

مالم تضعي لنفسك حواجز ايمانية تمنعك من الانجراف

وراء الملذات


ღ زهرة الشفاء ღ 05-12-2010 07:33 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ غاليتي ووفقكِ الله على هذه الحملة المفيدة ونسأل الله التوفيق للجميع وأن يبعدنا عن هذه الأمور


عبق الأحبة 05-12-2010 07:50 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
وقفة مميزة منك أختي على مثل هذا الموضوع
الكثير من الفتيات يقعون ضحية
اللهم احفظنا و احفظ اخواتنا فالله من كل شر و سوء
دمتي بكل خير و جزاك الله خير الجزاء

نهر الكوثر 05-12-2010 09:14 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
مشكوره اختي زهرة الشفاء لمرورك الكريم وردك الاكرم
واختي الطيبه عبق الاحبه صاحبتي القلم المميز
ولكن اخواتي اريد مشاركاتكم بقصه
بفتوى او موضوع
عسى ان نفيد اخواتنا المسلمات
موافقين

نهر الكوثر 07-12-2010 09:42 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
لنسمع ما تقول هذه الاخوت
منقول

بصراحة الشات دمار للكل لما فية من كذب وقله حياء ونصب ان كان من ناحية المشاعر والتنابز بالألقاب وتبادل الأرقام .........................وما خفي كان اعظم والمصيبة ان اللي يدخلون الشات يعرفون انه كذب وهبالة على اصول ومع كذل يدخلون كان الكذب حلال في الشات والحلف باللة على قفا من يشيل وبكل استهتار

انا الكلام اللي قولته من واقع اني دخلت الشات مره مع زوجي بس ابغى اشوف وش يكتبون وطلعت بلاوي

اكثر ما حطمني ان رجال متزوجين يتكلمون عن حريمهم وعن العلاقة الخاصة بينهم وفيه ناس يوزعون ارقامهم للبنات ويتبادلون الإيميلات وتصير لهم علاقات خاصة خارج الشات والسبب وجود مثل هالغرف الفارغة من كل شئ واقل ما توصف به انها منحطة للمنحطين والفارغين

لكن لو كان هناك شات ديني يسابق في الحفظ او يطرح مسابقة دينية او ثقافية ويتبادلون البحوث والمعرفة فية صدقيني محد بيقرب منه

نهر الكوثر 07-12-2010 09:45 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
واخت ثانيه تقول

حاولت مرة مع اصدقائي فتح شات بموقعنا ونويت ان اجعلها مميزة وادعو اليها المثقفين و و و

ولكن تفاجأت بأن الذين دخلوا وكانوا كتّاب معنا بالمنتدى وجدتهم بالتشات مختلفين
وقحين
كلامهم سخيف
مهزلة
قل احترامي لهم ونزلوا من عيني ومن يومها لم ادخل تشات((الشهادة لله ليسوا كلهم فمنهم من كان يدعو الى الله ومنهم كان قمة في الخلق)) ولكن ماذا نقول ربما الفساد يغلب ونحن لم نصبر يومها وتهاوشت شخصيا مع صاحب الموقع وتركت الموقع لأجل هذه التشات ومشاكلها بالرغم من انني كنت كل شيء بالمنتدى والمنتدى كان يتقدم بسرعة وسبب تهديمه هي التشات ومشاكلها


م ن ق

اخت الاسلام 07-12-2010 07:32 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك
ووفقنا واياك لما يحبه ويرضاه

ريحانة دار الشفاء 08-12-2010 02:21 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة
جزاكِ الله خيرا اختى الحبيبه
نهر الكوثر
على هذا الموضوع المميز
وبالفعل لا نذكر عن غرف الشات او الشتات غير المصائب واذيال الهزيمه التى توقع بكل بنت ضعيفه النفس وكيف سولت لها نفسها ان تجعل من نفسها ضحيه يفترسها ذئاب النت
والله قرأت عن هذا كثيرا ورأيت فى القصص العجب العجاب
فاللهم احفظنا وبناتنا وسائر بنات المسلمين من فتن هذه الدنيا ونجنا منها اللهم آمين

وإليكم هذه القصه وان شاء الله متابعه معكِ اختى الحبيبه بنماذج من القصص التى دمرت كثيرا من بنات المسلمين والايقاع بهن


حكايتي مع الشات!!!
كنت أسأل نفسي دائما لماذا لا أحب الشات -- حتى عندما أتحدث مع أختي أو مع أهلي أمل بسرعة-- و آخر مرة أنهيت الموضوع و لم أعد أفتح المسنجر -- حتى أنني عندما أجد ابنتي تتحدث إلى صديقتها أطلب منها أن تحاول التقليل منه و من خلال تصفحي لقراءة بعض المواضيع وجدت هذه القصة فارتأيت أن تكون درسا لمن لا يفكر في العاقبة أرجو أن يقرأها الجميع و نسأل الله العفو و العافية لكل المسلمين و المؤمنين اللهم آمين

إليكم القصة كما هي


وضاع عمري

بدأت قصة تلك الفتاة، عندما بدأت تبحر في عالم الإنترنت، الذي قضت معه الساعات تلو الساعات، والأيام تلو الأيام، عندما دخلت غرف الشات، وتحاورت مع الشباب والشابات، أبهرتها الفكرة فهذا من كندا وذاك من الخليج وغيره من أقصى الشمال، ظنت أنها جمعت فوائد العالم، وأنها ستتقن الحديث بجميع لغات العالم، فهي تكلم الشباب من هنا وهناك، وكل له ثقافة، وكل له عادات، وبينما هي منهمكة بين غرف الشات والمسنجرات، وإذا بها تتعرف على شاب كغيره من الشباب، ولكن هذا الشاب شعرت نحوه بالإعجاب، واستمرت صداقتها معه، ففي البداية كانت أخوة شريفة، ثم تمادت إلى الصداقة الطاهرة، ثم إلى الإعجاب، وإذا بها تقع في مصيدة اسمها الحب، لم تعرف كيف وقعت بها، بعد أن ظنت أنها محصنة، وأنها تدربت جيداً على فنون الشات،، ولكن ما العمل فقد حصل ما حصل، وأصبحت والشاب أحباباً، يقضيان معاً معظم الأوقات من ساعات إلى أيام إلى شهور إلى سنوات، ودارت بينهما قصة حب عظيمة، إلى أن اتفقا على الزواج، بعد إالحاح شديد من الفتاة، ولكن المشكلة أنه يسكن في أقصى الكرة الأرضية الشمالي وهي في أقصاها الجنوبي، وبينهما سبعة بحار واسعة عميقة، فكيف الوصول؟ وكيف اللقاء؟ فبعد أن وعدها بالزواج وكانت مقتنعة بكلامه أشد اقتناع، إذا به يعترف لها باعتراف هزها وهزمها، وشعرت بصغر حجمها، وضعف نفسها، فقد اعترف لها بأنه لا يجيد السباحة في البحار، وأنه ينتظر، ويريد أن يبقي علاقتهما كما هي، إلى أن تشاء الأقدار، وتحدث تغيرات طبيعية تزيل من بينهما هذه البحار.

في البداية ظنتها مزحة منه، ولكنه كان جاداً، قال لها أنا أحبك، ولكن كيف السبيل؟ إذا استطعت أن تقطعي البحار، فأنا أنتظرك، فردت عليه، ولكن يا من تكشفت على عوراتي، وعرفت جميع أسراري، لماذا لم تعترف لي منذ البداية بأنك لا تجيد السباحة، لماذا تركتني على هذه الحالة سنوات طوالاً، وأنا أنتظر اللقاء، وأنت تشجعني على الاستمرار في حبك، لقد أضعت على نفسي فرص التفكير في غيرك، ظننتك إنساناً وإذا بك ذئب مفترس، فحسبي الله ونعم الوكيل. لم يكن بيدها إلا أن تذرف الدموع على وقتها وعمرها الذي أضاعته في علاقة قدسها الشيطان، وأغواها للاستمرار بها.

فكان رده بأنه أحبها، ولكنه ومنذ البداية لم يؤكد لها وعده، وبما أنها مصرة على الزواج فعليها أن تنتظر رحمة ربها.

فذلك الشاب أرادها وسيلة تسلية عبر الشات، وتضييع الوقت، بكلام معسول، أوهمها بالحب ووعدها وعداً لن يتحقق بالزواج، وهي بعاطفتها صدقت كلماته المعسولة الرنانة الكاذبة...
وكنت قد قدمت من قبل موضوع قبل الان وان شاء الله آتى بالرابط عما قريب

دمتم بكل خير

نهر الكوثر 08-12-2010 04:25 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
حبيبتي ريحانه اشكر تفاعلك مع الموضوع
وكم اسعدني منك هذا النشاط كما عهتك اختي
سباقه للخير اسأل الله ان يسعدك في الدارين ويجعلك من
البارين اللهم امين غاليتي بالتوفيق دائماً

ريحانة دار الشفاء 11-12-2010 05:59 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة
اشكرك اختى الحبيبه
نهر الكوثر
على كلاماتك الطيبه
واتابع معك هذه الحمله
وادعوا الله ان ينفع بها كل اخ واخت فى الله
ويتعظ من تلك الآفه الى اسمها الشات

إليكم بعض العبر
أما داليا 21عاما فتقول : دخلت إلى الشات بحثا عن حلول لمشاكل عائلية كنت أواجهها ، وللأسف لم أجد حلولا ،على العكس تزايدت الهموم والمشاكل التي حاصرتني، الأمر الذى دفعنى للبعد عن عالم الشات ومغادرته بشكل نهائي

طريق الخيانة
الأمر لا يتوقف عند حد البحث عما يملأ أوقات الفراغ أو الهروب من المشاكل ، فقد تحول الشات أحيانا إلى مضمار تبحث فيه بعض النساء لاسيما الزوجات عما يشبعهن عاطفيا نتيجة للإهمال من أزواجهن ربما، والقصص هنا لا تحصى ، منهم نادية وهى زوجة وأم اعترفت بأنها ارتبطت عاطفيا مع رجل التقته على الشات نتيجة غياب زوجها المستمر وإهماله لها .
الموقف نفسه عاشته زوجة أخري لكن بشكل مختلف، حيث اكتشفت علاقة زوجها بسيدة أخري متزوجة على الشات ، واللقاءات الغرامية الساخنة بينهما ، فرفعت دعوى طلاق ضده





نهر الكوثر 12-12-2010 10:59 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
شكرا غاليتي ريحانه الشفاء وعطره

إليكم هذه القصة
على لسان صاحبنها, رغم طولها إلا أنها تستحق التمعن فيها بحسرة لدمار أسرة
بكاملها دماراً تاماً ....بلا سبب وجيهٍ يُذكر.... " اخوتي واخواتي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اروي لكم
هذه القصة من واقع مؤلم وحزين
اضاع بحياتي وهدم مستقبلي وقضى
على حياتي العائلية وفرق بيني وبين زوجي ، انا بنت من عائلة محافظة
ومعروفة بالسعودية تربيت
على الاخلاق والتربية الاسلامية
لم اكن الفتاة المستهتره او التي تبحث عن التسلية لم اعرف يوما ابد اني
قمت بعمل ما يغضب
الله ، تزوجت من شخص محترم
يحبني واحبه ويثق فيني بدرجة كبيرة
كنت الزوجة المدللة لديه وحتى
اهلي والكثير من الاقارب
يقولون لي انك مدللة من زوجك
لم تشهد لها بنت من قبل
لم اذكر انني طلبت شيء
من زوجي ورفضه وقال لي
لا كل الذي اطلبه يأتي
به حتى جاء يوم وطلبت
منه ان استخدم الانترنت
في باديء الامر قال لا ارى
انها جيدة وغير مناسبة
لك ، لانك متزوجة تحايلت
عليه حتى اتى بها وحلفت له
اني لا استخدمها بطريقة سيئة
ووافق ( وليته لم يوافق ) اصبحت ادخل الانترنت وكلي سعادة وفرحة
بما يسليني واصبح هو يذهب
الى عمله وادخل اليها كل
يوم واوقاتاً يكون هو متواجد
ولكن لا يسئلني ماذا
افعل "لأنه يثق فيني "
مرت الايام وحدثتني صديقة
لي تستخدم الانترنت عن شات
وقالت لي انه ممتع وفيه يتحدثون
الناس فيه وتمر الساعات
بدون ان احس بالوقت ، دخلت
الشات هذا وليتني لم ادخله
واصبحت في باديء الامر اعتبره
مجرد احاديث عابره واثناء ذلك
تعرفت الى شخص كل يوم اقابله
واتحادث انا وهو كان يتميز بطيبته
اخلاقه الرفيعة التي لم اشهد مثلها
بين كل الذين اتحدث معهم
اصبحت اجلس ساعات
وساعات بالشات
واتحادث انا وهو وكان
زوجي يدخل علي ويشاهدني
ويغضب للمدة التي استمر بها
على الانترنت ، رغم اني احب
زوجي حب لم اعرف حب
قبله مثل محبتي لزوجي ولكني اعجبت بالشخص الذي اتحادث معه مجرد اعجاب وانقلب بمرور الايام والوقت الى
حب واستملت له اكثر من
زوجي واصبحت اهرب من
غضب زوجي على الانترنت
بالحديث معه ومره فقدت
فيها صوابي وتشاجرت انا وزوجي والغى اشتراك الانترنت واخرج
الكومبيوتر من البيت
زعلت على زوجي لانه
اول مره يغضب علي فيها ولكي
اعاقبه قررت ان اكلم الرجل الذي كنت اتحدث معه بالشات رغم انه
كان يلح علي ان اكلمه
وكنت ارفض وفي ليله
مشؤومة اتصلت عليه
وتحدثت معه بالتلفون ومن
هنا بدأت خيانتي لزوجي
وكل ما ذهب زوجي خارج البيت قمت بالاتصال عليه والتحدث معه ، لقد كان يعدني بالزواج لو تطلقت من زوجي
ويطلب مني ان يقابلني دائما يلح علي ان اقابله حتى انجرفت وراء رغباته وقابلته وكثرت مقابلتي معه حتى سقطنا في اكبر
ذنب تفعله الزوجه في زوجها عندما
تخونه لقد اصبحت بيننا علاقة وقد
احببت الرجل الذي تعرفت
عليه بالشات وقررت ان يطلقني
زوجي وطلبت منه الطلاق
وكان زوجي يتسآل لماذا ؟ كثرت
بيننا المشاكل ولم اكن اطيقه
حتى لقد كرهت زوجي بعدها
اصبح زوجي يشك فيني
واستقصى وراء الامر وحدث
مره ان اكتشف انني كنت اتحدث
بالهاتف مع رجل واخذ
يتحقق بالامر معي حتى قلت
له الحقيقة وقلت اني لا اريده
وكرهت العيش معه رغم هذا
كله وزوجي كان طيب معي
لم يفضحني او يبلغ اهلي وقال
لي انا احبك ولا استطيع ان
استمر معكي
( ويابنت الناس الله يستر علينا وعليكي بس قولي لاهلك انك خلاص ما تبغين
تستمري معاي وانك تفاجئتي
بعدم مناسبتنا لبعض ) ومع
ذلك كنت كارهته فقط لمجرد
مشاكل بسيطة حول الانترنت ؟؟؟
لم يكن سيء المعاملة معي ولم يكن
بخيل معي ولم يقصر بأي شيء من
قبلي فقط
لانه قال لا اريد انترنت في بيتي ؟؟
لقد كنت عمياء لم ارى
هذا كله الا بعد فوات
الاوان ، بعد ذلك رجعت
للرجل الذي تعرفت عليه
بالشات واستمر يتسلى بي
ويقابلني ولم يتقدم لخطبتي
حتى تشاجرت معه وقلت
له اذا لم تتقدم لخطبتي
سوف اتخلى عنك فأجابني
بهدوء وقال يا غبية انتي
مصدقة الحين يوم اقول
لك ما اقدر اعرف غيرك
وعمري ما قبلت احلى منك
وانتي احلى انسانة قابلتها
بحياتي وثاني شيء انا لو
بتزوج ما اتزوج وحدة
كانت تعرف غيري او
عرفتها عن طريق خطأ مثل
الشات وهي بعمرك كبيرة
وعاقلة انا لو ابغى اعرف
وحدة حتى لو فكرت
اتزوج عن طريق شات
اعرف وحدة توها بزر
اربيها على كيفي
مو مثلك كانت متزوجة
وخانت زوجها ، اقسم
لكم ان هذي كلماته كلها
قلتها لكم مثل ما قالها
وما كذبت فيها ولا نقصت
كلمه ولا زودت كلمه ، وانا
الان حايرة بين التفكير في
الانتحار ويمكن ما توصلكم
هذي الرسالة الا وقت
انا انتحرت او الله يهديني
ويبعدني عن طريق الظلام
ونصيحة لكل اخت
مسلمة انها تحافظ على
من تحب ولا تنخدع
وراء كذب كثير من
الشباب الي اصبحو
يلاقون فرصة الشات
افضل من الغزل بالسوق
وفرصة اكبر لهم انهم
يستغلوا البنات لاشباع
رغباتهم ويامن ظلمني
ويتهزء علي بقصتي هذي
الي صارت اقول لهم
بيجيكم يوم وتشوفو
انتو بنفسكم كيف المغريات
تخدع الانسان كل دعوتي
ان الله يوريني يوم اشوف
الانسان الي ظلمني يعاني
نفس الشيء في اهله ولا
في نفسه مع السلامة "
.......... مثال واقعي , فالواقع قد يكون مظلماً و مخيفاً هكذا إذا اجتمعت السذاجة و حسن النية من طرف مع الخبث و المكر من الطرف الآخر . فلندعُ الله لها بأن يفك عنها ضيقها و يقبل توبـتـها , إن توبة الله لاحدود لها وقدوسعت كل شئ و لندع لذلك الشخص أن يكــفر عن خطيئته و يـعـود لرشده فالله يـُمـهـل و لا يـُـهمل , و من لم يسارع بالتوبة قبل أن تأتيهِ منيتـه فقد يبتليه الله في نفسه أو في عرضه بالدنيا أو قد يؤجل له العقاب بالآخرة و قد خسر في كـلـتا الحالتين.
فالعاقل فينا من اتـعـظ من مصائب غيره ..... و السلامُ عليكم و رحمةُ اللهِ و بركاته.)

الشفاء-308 13-12-2010 03:00 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
وليه مكبرين الموضوع صح الي اول مره تدخل الشات تحسب نفسها موستحيل تتركه وانها مدمنته لاكن مع مرور الوقت راح تتعود عليه حتا راح يكون لها مزاج تدخل انا صارلي يومين ما دخلت وانا افكر قبل اني موستحيل اتركه وبعدين انا اذا خلصت السولف قبل لا اطلع من الشات استغفروانتها كل شي وبـــــــــــــــــــــس

نهر الكوثر 13-12-2010 03:01 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشفاء-308 (المشاركة 1047268)
وليه مكبرين الموضوع صح الي اول مره تدخل الشات تحسب نفسها موستحيل تتركه وانها مدمنته لاكن مع مرور الوقت راح تتعود عليه حتا راح يكون لها مزاج تدخل انا صارلي يومين ما دخلت وانا افكر قبل اني موستحيل اترالكه وبعدين انا اذا خلصت السولف قبل لا اطلع من الشات استغفروانتها كل شي وبـــــــــــــــــــــس


اولاً اهلاً بكِ بمنتدنا الغالي
انا ضحكت اختي عندما اطلعت على مشاركتك
ولكن ليس قصد الاستخفاف بكِ ابداً

اختي الشيطان له ابواب كثيره
مثلاً يقول لكِ عادي انت لا تفعلين شيء
عندما تدخلين الى الشات ....بس تخرجين تستغفرين
هذا مدخل الشيطان اليكِ اختي احذري كل الحذر
ولا تنظري الى صغر المعصيه ابداً هي في نظرك
صغيره ولكن عندا الله كبيره
واختي علماء الدين يحزرون من هذه الامور
لانهم على درايه ما هي العواقب التي سوف تنتج
عنها اختي استعين بالله واتركيها... لان الله يمُهل ولا
يهمل,, اتركيها قبل فوات الاون
وابعدي عنك مداخل ابليس
اسألي من هم متفقهون بالدين
وكم من بيت وبيت هُدم بسب عناد الراس وانه
لا يفعل خطأ وانه اعرف بنفسه
بالتوفيق
اسأل الله ان يهديني ويهديك ويهدي جميع
المسلمين الى عمل الخير

ريحانة دار الشفاء 13-12-2010 06:34 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة
مرحبا بكن اخواتى فى الله
فى هذه الحمله الطيبه
وكنت قد قرأت هذه القصه واحببت ان تشاركونى اياها

قصة الفتاة التي اصيبت بالأيدز عن طريق الشات

http://women.bo7.net/images/smilies/eek.gif
تسرد البنت المسكينة قصتها وتقول : "بداية حكايتي كانت مع بدء اجازة الصيف للعام الدراسي السابق .. سافرت أمي مع أبي وجدتي للعلاج خارج الدولة .."
تضيف البنت : " وتركتني مع اخوتي الصغار برعاية عمتي .. وهي نصف أمية اقصد بأنها تعلمت القراءة والكتابة ولكنها لا تعي لأمور الحياة وفلسفتها ..

كنت اشعر بالملل والكآبة فهي المرة الأولى التي افارق فيها أمي ..

بدأت اتسلى على ( النت ) واتجول في عدة مواقع .. واطيل الحوار في غرف الدردشة ( الشات )





ولآنني تربيت تربية فاضلة فلم اخشى على نفسي .. حتى تعرفت يوما على شاب من نفس بلدي يسكن في منطقة غير منطقتنا .. بدأت اطيل الحديث معة بحجة التسلية .. والقضاء على ساعات الفراغ..ثم تحول الى لقاء يومي .. وطلب مني ان يحدثني على الماسنجر فوافقت .. حوار يومي ولساعات طويلة حتى الفجر ..

خلال حديثي معه تعرفت على حياته وتعرف هو على حياتي .. عرفت منه بأنه شاب (لعوب) يحب السفر وقد جرب أنواع الحرام .. .. كنا نتناقش في عدة أمور مفيدة في الحياة .. وبلباقتي استطعت ان اغير مجرى حياتة .. فبدأ بالصلاة والالتزام .. ؟؟

بعد فترة وجيزة صارحني بحبه لي .. وخاصة بأنه قد تغير .. وتحسن سلوكه وبقناعة تامة منه بأن حياته السابقة كانت طيش وانتهى .. ترددت في البداية .. ولكنني وبعد تفكير لأيام اكتشفت بأنني متعلقة به .. وأسعد أوقاتي عند اقتراب موعد اللقاء على المسنجر ..

فطلب مني اللقاء.. وافقت على أن يكون مكانا عاما .. ولدقائق معدودة .. فقط ليرى صورتي ..

في يوم اللقاء استطعت ان افلت من عمتي بحجة انني ازور صديقة .. واتخلص من الفراغ .. حتى حان موعد اللقاء .. بدأ قلبي يرجف .. ويدق دقات غير اعتيادية ..

حتى رأيته وجها لوجه .. لم أكن اتصور ان يكون بهذه الصورة .. انه كما يقال في قصص الخيال فارس الأحلام .. تحاورنا لدقائق .. وقد ابدى اعجابه الشديد بصورتي وانني أجمل مما تخيل ..

تركته وعدت الى منزلي تغمرني السعادة .. اكاد أن اطير .. لا تسعني الدنيا بما فيها ..

لدرجة ان معاملتي لأخوتي تغيرت .. فكنت شعلة من الحنان لجميع أفراد الأسرة .. هذا ما علمني الحب ..؟؟

وبدأنا بأسلوب آخر في الحوار .. وعدني بأنه يتقدم لخطوبتي فور رجوع اسرتي من السفر..

ولكنني رفضت وطلبت منه ان يتمهل حتى انتهي الدراسة ..

تكرر لقائنا خلال الاجازة ثلاث مرات .. وكنت في كل مرة اعود محملة بسعادة تسع الدنيا بمن فيها ..

في هذه الفترة كانت اسرتي قد عادت من رحلة المرض .. والاكتئاب يسود على جو اسرتي .. لفشل العلاج ..ومع بداية السنة الدراسية طلب مني لقاء فرفضت لأنني لا اجرأ على هذا الفعل بوجود أمي .. ولكن تحت اصراره بأنه يحمل مفاجأة سعيدة لنا وافقت .. وفي الموعد المحدد تقابلنا واذا به يفاجئني ( بدبلة لخطبتي ) سعدت كثيرا وقد أصر ان يزور اهلي .. وكنت انا التي أرفض بحجة الدراسة ..

في نفس اليوم وفي لحظات الضعف قبلني ولا اعرف كيف استسلمت للشيطان .. لحظات كئيبة .. لا أعرف كيف أوزنها ولا ارغب ان أتذكرها ..

وجدت نفسي بحلة ثانية .. لست التي تربت على الفضائل والأخلاق .. ففقدان الشرف مؤلم جدا .. لا يمكن النوم بعد فقدانه..

ثم أخذ يواسيني ويصر على ان يتقدم للخطوبة وبأسرع وقت .. انهيت اللقاء بوعد مني أن افكر في الموضوع ثم أحدد موعد لقاءه بأسرتي , رجعت الى منزلي مكسورة .. حزينة ..عشت أياما لا اطيق رؤية أي شخص ..

تأثر مستواي الدراسي كثيرا .. وقد كان يكلمني كل يوم ليطمئن على صحتي .

بعد حوالي اسبوعين تأكدت بان الله لن يفضح فعلتي .. والحمد لله فبدأت استعيد صحتي .. وأهدأ تدريجيا ..

واتفقت معه على ان يزور أهلي مع نهاية الشهر ليطلبني للزواج بعد فترة وجيزة .. تغيب عني ولمدة أسبوع .. وقد كانت فترة طويلة بالنسبة لعلاقتنا ان يغيب وبدون عذر .. حاولت احدثه فلم أجده ..

بعد ان طال الانتظار .. وجدت في بريدي رسالة منه .. مختصرة .. وغريبة ..

لم افهم محتواها ..

فطلبته بواسطة الهاتف لاستوضح الأمر , والتقيت به بعد ساعة من الاتصال ..وجدت الحزن العميق في عينينه .. حاولت أن افهم السبب ..

دون جدوى ..

وفجاة انهار بالبكاء ..

لا اتصور ان اجد رجلا بهذا المنظر . فقد كانت اطرافه ترجف من شدة البكاء.. اعتقد بأن سوءا حل بأحد أفراد أسرته ... حاولت أن أعرف سبب حزنه ثم طلب مني العودة ..

استغربت وقلت له بأن الموعد لم يحن بعد ..

ثم طلب مني ان أنساه ..

لم أفهم ..

وبكيت واتهمته بأنه يريد الخلاص مني ..

ولكن فوجئت بأقواله , لن أنسى مهما حييت وجهه الحزين وهو يقول بأنه اكتشف مرضه بعد أن فات الأوان .. أي مرض ؟؟ .. وأي أوآن ؟؟.. وما معني هذه الكمات ..

لقد كان مصابا بمرض الايدز .. واخذني في نفس دربه ..

يا عاري ..

واذا كنت اليوم على قيد الحياة فقريبا لن اكون ..




طبعا الله يكون في عونها



الى اللقاء فى قصص اخرى للعبرة والعظه

ريحانة دار الشفاء 15-12-2010 06:24 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة
هذه قصه فتاة تحكيها عن لسانها
لنرى ماذا قالت


أنت الوحيدة في العالم التي أبوح لها بما فعلت, لمن أساءت استخدام الأنترنت

قصه واقعيه


--------------------------------------------------------------------------------





قرات هذه القصه التي ربما تكون قديمه بعض الشيء

وربما البعض قد مرت عليه

لكننها فعلا مؤثره


سهرت لكتابتها من احد الكتيبات


لانني اردت النفع لكم لعلها تكون عظه وعبره لمن اساءت استخدام الانترنت



هذه قصة واقعية مأساوية كتبتها صاحبتها الى صديقتها وطلبت منها ان تنشرها عبر الانترنت لتكون عظة وعبرة لكل فتاة تستخدم الانترنت، وقد نقلناها لكم من أحد المنتديات ، سائلين الله عز وجل أن ينفع بها ويجعلها عظة وعبرة حقا كما أرادت وتمنت صاحبتها،

فإلى القصة:


بسم الله الرحمن الرحيم،السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، صديقتي العزيزه بعد التحية والسلام لن تصدقي ماحدث لي ومافعلته بملء إرادتي،انتي الوحيدة في هذا العالم التي أبوح لها بما فعلت كل ماأريده من هذه الدنيا فقط المغفرة من الله عز وجل وان يأخذني الموت قبل أن أقتل نفسي،لاأدري ماسأفعله بنفسي حيث يغمرني اليأس وكل مابين عيني ظلام في ظلام سوف تقرئين في السطور التالية مأساتي التي ربما تكرهينني بسببها ولك العذر في ذلك،ولكن أرجو منك ان تنشري قصتي في صفحة من صفحات الانترنت وخصوصا "التشات".



مامن يوم يمر علي إلا وأبكي فيه حتى أعدم الرؤية،كل يوم أفكر با لإنتحار عشرات المرات،لم تعد حياتي تهمني أبدا،أتمنى الموت كل ساعة ، ليتني لم أولد ولم أعرف هذه الدنيا، ليتني لم أخلق،ماذا أفعل انا في حيرة وكل شيء عندي أصبح بلاطعم ولالون ،لقد فقدت اعز ماأملك،بيدي هذه احرقت نفسي وأسرتي،أحرقت بيتي وزوجي وأبنائي،ولن يقدر أحد على إرجاع ماأضعت لن يستطيع احد مساعدتي أبدآ، لقد وقع الأمر وأصبح وصمة عار في تاريخي، إنني اضع قصتي هذه بين يديك لكي تنشريها حتى تكون علامة ووقاية لكل بنت تستخدم الإنترنت ولكي تعتبروا يأولي الأبصار"


إليك قصتي:

بدايتي كانت مع واحدة من صديقاتي القليلات،دعتني ذات يوم إلى بيتها وكانت من الذين يستخدمون الإنترنت كثيرآ، وقد اثارت في الرغبة لمعرفة هذا العالم لقد علمتني كيف يستخدم وكيف أتصفح وأبحث عن المواقع الجيدة والرديئة ،وبعدها طلبت من زوجي أن يدخل الإنترنت في البيت، وكان ضد تلك المسألة ويرفضها رفضآ تامآ ولكنني استطعت إقناعه خاصة وأنا أشعر بالملل الشديد والوحدة وأنا بعيدة عن أهلي وصديقاتي،وتحججت بأن كل صديقاتي يستخدمن الإنترنت فلم لا أستخدم أنا هذه الخدمة وأحادث صديقاتي عبره فهو أرخص من فاتورة الهاتف على أقل تقدير ،وافق زوجي رحمة بي وفعلا أصبحت أحادث زميلاتي بشكل يومي، وبعدها أصبح زوجي لايسمع مني أي شكوى أو مطالب فقد انشغلت به كثيرا،وكان كلما خرج من البيت أقبلت كالمجنونة على الإنترنت بشغف شديد حتى أني أقضي الساعات الطوال دون أن أشعر.



وبدأت اتمنى غياب زوجي كثيرا وأنا التي أشتاق إليه بعد خروجه بقليل،أنا أحب زوجي بكل ماتعني هذه الكلمة وهو لم يقصر معي حتى وحالته المادية ليست بالجيدة،كان بدون مبالغة يريد إسعادي بأي طريقة،ومع مرور الأيام تعلقت بالانترنت وأصبحت لا أهتم حتى بالسفر إلى أهلي وقد كنا نسافر إليهم كل أسبوعين،كان كلما دخل البيت فجأة ارتبكت فأطفئ جهاز الكمبيوتر بشكل جعله يستغرب فعلي،لم يكن عنده شك بل كان يريد أن يرى ماذا أفعل في الانترنت ،ربما كان لديه فضول وكان يعاتبني ويقول لي الانترنت مجال واسع للمعرفة ويحثني على تعلم اللغات وكيفية عمل مواقع يكون فيها نفع للناس وليس مضيعة للوقت،أحسسته بعدها أني جادة وأريد التعلم والإستفادة وأني لاأذهب"للتشات"إلا لمكالمة أخواتي وصديقاتي.

لقد تركت مسألة تربية الأبناء للخادمة وكنت اعرف متى يعود زوجي فلا أدخل في الانترنت،ومع ذلك اهملت نفسي كثيرآ كنت في السابق في احسن شكل واحسن لبس عند عودته من العمل،وبعد الانترنت بدأ هذا يتلاشى قليلآ حتى إختفى كليآ،وكنت أختلق الأعذار بأنه لم يخبرني بعودته أو أنه عاد مبكرآ على غير العادة،ربما ادرك زوجي لاحقآ ان ماأفعله في الانترنت مضيعة للوقت ولكنه كان يشفق علي من الوحدة وبعد الأهل وقد استغليت هذا أحسن إستغلال وكان كلما وبخني على عدم إهتمامي بأبنائنا ألجأ إلى البكاء والدموع وأستخدم كيد النساء كما يقولون،هكذا كانت حياتنا لمدة ستة أشهر تقريبآ لم يكن يخطر ببال زوجي إني اسيء استخدام هذه الخدمة ابدآ.




خلال تلك الايام بنيت علاقات مع أسماء مستعارة لا أعرف إن كانت لرجل أو إمرأه، كنت احاور كل من يحاورني حتى وانا اعرف انه رجل،كنت اطلب المساعدة من بعض الذين يدعون المعرفة في الكمبيوتر والانترنت،تعلمت منهم الكثير الا ان شخصا واحدا هو الذي اقبلت عليه بشكل كبير لما له من خبرة واسعة في هذا المجال،كنت أخاطبه دائما وألجأ إليه ببراءة كبيرة في كثير من الأمور حتى اصبحت بشكل يومي،احببت حديثه ونكته فقد كان مسليآ،وبدأت العلاقة تقوى مع الأيام خلال ثلاثة اشهرتقريبا ،كان بيني وبينه الشيء الكثير اغراني بكلامه المعسول وكلمات الحب والشوق التي ربما لم تكن جميلة بهذه الدرجة ولكن الشيطان جملها بعيني كثيرآ.

في يوم من الايام طلب سماع صوتي وأصر على طلبه حتى انه هددني بتركي وان يتجاهلني في التشات حاولت مقاومةهذا الطلب ولم استطع ،لا ادري لماذا،حتى قبلت مع بعض الشروط ان تكون مكالمة واحدة فقط فقبل ذلك ،استخدمنا برنامجا للمحادثة الصوتية، ورغم ان البرنامج ليس بالجيد ولكن كان صوته جميلا جدا وكلامه عذب جدا ، طلب مني رقمي واعطاني رقم هاتفه الا انني مترددة في هذا الشيء ولم أجرؤ على مكالمته لمدة طويلة،إني اعلم ان الشيطان الرجيم كان يلازمني ويحسنها في نفسي ويصارع بقايا العفة والدين ومااملك من اخلاق،حتى أتى اليوم الذي كلمته من الهاتف ومن هنا بدأت حياتي بالإنحراف، لقد إنجرفت كثيرا،انا وهو كنا كالعمالقة في عالم التشات،الكل يحاول التقرب منا والويل لمن يحاربنا او يشتمنا ، ومن يقرأ كلماتي يشعر بأن زوجي مهمل في حقي أو كثير الغياب عن البيت ،ولكن العكس من ذلك هو مايحدث كان زوجي يخرج من عمله ولا يذهب إلى اصدقائه كثيرا من اجلي ، ومع مرور الايام وبعد اندماجي بالانترنت والتي اقضي بها مايقارب ثمان إلى اثنا عشر ساعة يوميا،أصبحت اكره كثرة تواجده في البيت ،ألومه على هذا كثيرا، وفعلا اخذ بكلامي ودخل شريكآ مع احد اصدقائه في مشروع صغير ، ثم بعد ذلك أصبح الوقت الذي اقضيه في الانترنت اكثر واكثر ورغم انزعاجه كثيرا من فاتورة الهاتف والتي تصل غلى آلاف الريالات إلا أنه لم يقدر على ثنيي عن هذا ابدا.




علاقتي بذلك الرجل بدأت بالتطور وأصبح يطلب رؤيتي بعد ان سمع صوتي والذي ربما مله، لم أكن ابالي كثيرا أو أحاول قطع اتصالي به،بل كنت فقط اعاتبه على طلبه وربما كنت اكثر منه شوقا إلى رؤيته،ولكني كنت اترفع عن ذلك لا لشيء سوى انني خائفة من الفضيحة ، وليس من الله ، أصبح إلحاحه يزداد يوما بعد يوم ويريد فقط رؤيتي لا اكثر،فقبلت طلبه بشرط ان تكون اول واخر طلب كهذا يأتي منه ، وأن يراني فقط دون أي كلام ، أعتقد انه لم يصدق بأني تجاوبت معه بعد ان كان شبه يائس من تجاوبي، فاوضح لي بان السعادة تغمره وهو إنسان يخشى أن يصيبني أي مكروه وسوف يكون كالحصن المنيع ولن اجد منه ماأكره ووافق على شروطي واقسم بان تكون نظرة فقط لا اكثر ...نعم تجاوبت معه تواعدنا والشيطان ثالثنا في أحد الأماكن لقد رآني ورأيته وليتني لم أره ولم يراني لقد أعجبت به واعجب بي في لحظة قصيرة لاتتعدى دقيقة واحدة، لم يكن زوجي قبيحا ولا بالقصير او السمين لكن الشيطان جعلني اشعر في تلك اللحظه باني لم أرى في حياتي أوسم منه،ومن جهته لم يصدق أنه كان يتحادث مع من هي في شكلي قال لي بأني أسرته بجمالي وأحبني بجنون،كان يقول لي سوف يقتل نفسه إن فقدني بعدها،كان يقول ليته لم يرني ابدا،لقد زادني أنوثة وأصبحت أرى نفسي أجمل بكثير من قبل حتى قبل زواجي.



هذه بداية النهاية يااخواتي لم يكن يعرف أني متزوجه وأن لي أبناء، لقد عرف كيف يستغل ضعفي كأنثى وكان الشيطان يساعده بل ربما يقوده ،أراد رؤيتي بعدها مرة اخرى وكنت أتحجج كثيرا وأذكره بالعهد الذي قطعه حتى أني أخبرته بزواجي واني لا أقدر على رؤيته ويجب أن تبقى علاقتنا في الانترنت فقط،لم يصدق ذلك وقال لي :لا يمكن ان اكون متزوجه ولي ابناء!!قال لي: انتي كالحورية التي يجب أن تصان ،أنتي كالملاك الذي لا يجب ان يوطأ وهكذا اصبحت مدمنة على سماع صوته وإطرائه حتى جعلني اكره زوجي الذي لم ير الراحة ابدا في سبيل تلبية مطالبنا وإسعادنا بدأت اصاب بالصداع إذا غاب عني ليوم أو يومين،اصاب بالغيرة إذا تخاطب او خاطبه احد في التشات، لا اعلم ما الذي اصابني إلا أنني اصبحت اريده اكثر فأكثر ،لقد شعر بذلك وعرف كيف يستغلني حتى يتمكن من رؤيتي مجددا،كان كل يوم يمر يطلب فيه رؤيتي،وانا اتحجج بأني متزوجة،وهو يقول ما الذي يمكن ان نفعله،أنبقى هكذا حتى نموت من الحزن..أيعقل أن نحب بعضنا ولا نستطيع الإقتراب:لابد من حل يجب أن نجتمع،يجب أن نكون تحت سقف واحد،لم يترك طريقة إلا وطرقها وانا أرفض وأرفض حتى جاء اليوم الذي عرض فيه علي الزواج وأن اتطلق من زوجي حتى يتزوجني هو وإذا لم أقبل فإما ان يموت أو ان يصاب بالجنون او يقتل زوجي،الحقيقة رغم خوفي الشديد إلا أني وجدت في نفسي شيئآ يشدني إليه ،وكأن الفكرة أعجبتني كان كلما خاطبني ترتعش أطرافي وتسطك أسناني كأن البرد كله داخلي ، احترت في امري كثيرا اصبحت أرى نفسي أسيرة لدى زوجي وأن حبي له لم يكن حبآ، بدأت اكره منظره وشكله لقد نسيت نفسي وأبنائي،كرهت زواجي وعيشتي كأني فقط انا الوحيدة في هذا الكون التي عاشت وعرفت معنى الحب، عندما علم وتأكد بمقدار حبي له وتمكنه مني ومن مشاعري عرض علي بان أختلق مشكلة مع زوجي وأجعلها تكبر حتى يطلقني لم يخطر ببالي هذا الشيء وكأنها بدت لي هي المخرج الوحيد لأزمتي الوهمية،وعدني بأنه سوف يتزوجني بعد طلاقي من زوجي وانه سوف يكون كل شيء في حياتي وسوف يجعلني سعيدة طوال عمري معه،لم يكن وقعها علي سهلا ولكن راقت لي هذه الفكرة كثيرا وبدأت فعلا اصطنع المشاكل مع زوجي كل يوم حتى أجعله يكرهني ويطلقني،لم يحتمل زوجي كل تلك المشاكل التافهة والتي أجعل منها أعظم مشكلة على سطح الأرض،وبدأ فعلا بالغياب عن البيت لأوقات أطول حتى صار البيت فقط للنوم ،بقينا على هذه الحالة عدة اسابيع، وانا منهمكة في إختلاق المشاكل حتى اني اخطط لها مسبقا،وبدأ هو يمل من طول المدة كما يدعي ويصر على رؤيتي لأن زوجي ربما لن يطلقني بهذه السرعة حتى طلب ان يراني وإلا؟؟؟....ووقتها قبلت دون تردد كأن إبليس اللعين هو من يحكي عني ويتخذ القرارات بدلا مني، وطلبت منه مهلة أتدبر فيها أمري...في يوم الأربعاء الموافق 12_1_1421هـ


قال زوجي:إنه ذاهب في رحلة عمل لمدة خمسة أيام، أحسست ان هذا هو الوقت المناسب، أراد زوجي أن يرسلني إلى أهلي كي أرتاح نفسيا وربما أخفف عنه هذه المشاكل المصطنعة،فرفضت وتحججت بكل حجة حتى أبقى في البيت،فوافق مضطرا وذهب مسافرآ في يوم الجمعة ،كنت أصحو من النوم فأذهب إلى التشات وأغلقه فأذهب إلى النوم وفي يوم الأحد كان الموعد حيث قبلت مطالب صديق التشات وقلت له بأني مستعدة للخروج معه كنت على علم بما أقوم به من مخاطرة ولكن تجاوز الأمر بي حتى لم أعد أشعر بالرهبة والخوف كما كنت في أول مرة رأيته فيها ...



وخرجت معه ، نعم بعت نفسي وخرجت معه إجتاحني رغبة في التعرف عليه أكثر وعن قرب ، اتفقنا وجاء في نفس الموعد وركبت سيارته ثم انطلق يجوب الشوراع لم اشعر بشيء رغم قلقي فهي أول مرة في حياتي أخرج مع رجل لايمت لي بأي صلة سوى معرفة سبعة اشهر تقريبا... كان يبدو عليه القلق أكثر مني، وبدأت الحديث قائلة له :لا أريد أن يطول وقت خروجي من البيت، أخشى أن يتصل زوجي او يحدث شيء قال لي بتردد :وإذا عرف ربما يطلقك وترتاحين منه، لم يعجبني حديثه ونبرة صوته بدأ القلق يزداد عندي، ثم قلت له : يجب أن لانبتعد كثيرآ، لا اريد أن أتأخر عن البيت.قال لي:سوف تتأخرين بعض الوقت لأني لن أتنازل عنك بهذه السهولة أريد ان أملي عيني منك ربما لن يكون هناك مجال عندك لرؤيتي بعدها،هكذا بدأ الحديث ثم اتخذ اتجاها رومانسيا لا أعلم كم من الوقت بقينا على هذا الحال حتى اني لم أشعر بالطريق الذي كان يسلكه ،وفجأة وإذا انا في مكان لا أعرفه...مظلم أشبه باستراحه أو مزرعة، بدات أصرخ عليه ماهذا المكان إلى أين تأخذني...



وإذا هي ثوان معدودة والسيارة تقف ورجل آخر يفتح علي الباب ويخرجني بالقوة،كان كل شي علي كالصاعقة صرخت وبكيت واستجديت بهم،أصبحت لا افهم مايقولون ولا أعي ماذا يدور حولي شعرت بضربة كف على وجهي وصوت يصرخ علي وقد زلزلني زلزالا فقدت الوعي بعده من شدة الخوف،إني لا اعلم ماذا فعلوا بي ؟ او من هم ؟ وكم عددهم ؟ رأيت اثنين فقط، كل شيء كان كالبرق من سرعته لم أشعر بنفسي إلا وانا مستلقية في غرفة شبه عارية، ثيابي تمزقت،بدأت أصرخ وأبكي وكان كل جسمي متسخ،لم تمر سوى ثوان وإذا بالذئب يدخل علي وهو يضحك، قلت بالله عليكم خلو سبيلي ،خلو سبيلي،أريد أن اذهب إلى البيت،قال:سوف تذهبين إلى البيت ولكن .....يجب ان تتعهدي بألا تخبري أحدا وإلا سوف تكونين فضيحة اهلك وإذا اخبرتي عني أو قدمتي شكوى سيكون الانتقام من ابنائك، قلت له :فقط أريد أن أذهب ولن أخبر أحدا ،تملكني رعب شديد كنت أرى جسمي يرتعش ولم اتوقف عن البكاء ، هذا الذي أذكر من الحادثة، ولا أعلم اي شيء آخر سوى أنه استغرق خروجي إلى حين عودتي مايقارب الأربع ساعات،ربطوا عيني وحملوني إلى السيارة ورموني في مكان قريب من البيت ، لم يرني احد وأنا في تلك الحالة، دخلت البيت مسرعة وبقيت أبكي وأبكي حتى جفت دموعي، تبين لي بعدها بأنهم اغتصبوني وكنت أنزف دما لم أصدق ماحدث لي ، أصبحت حبيسة لغرفتي لم أر أبنائي ولم أدخل في فمي أي لقمة،ياويلي من نفسي لقد ذهبت إلى الجحيم برجلي ،كيف سيكون حالي بعد هذه الحادثة ، كرهت نفسي وحاولت الانتحار، خشيت من الفضيحة ومن ردة فعل زوجي...



لا تسأليني عن أبنائي فبعد هذه الحادثة لم أعد أعرفهم أو اشعر بوجودهم ولا بكل من حولي ، حتى بعد ان رجع زوجي من السفر شعر بالتغير الكبير والذي لم يعهده من قبل وكانت حالتي سيئة لدرجة انه أخذني إلى المستشفى بقوة، والحمد لله أنهم لم يكشفوا علي كشفآ كاملا بل وجدوني في حالة من الجفاف وسوء التغذية وتوقفوا عند ذلك ، طلبت من زوجي أن يأخذني إلى أهلي بأسرع وقت،كنت أبكي كثيرا وأهلي لا يعلمون شيئا ويعتقدون ان هناك مشكلة بيني وبين زوجي،أعتقد أن أبي تخاطب معه ولم يصل إلى نتيجة حيث أن زوجي هو نفسه لايعلم شيئا، لا أحد يعلم ما الذي حل بي حتى إن أهلي عرضوني على بعض القراء اعتقادا منهم بأني مريضة ،أنا لا أستحق زوجي أبدا فقد طلبت منه هذه المرة الطلاق وقد كنت في السابق أطلبه لنفسي وهذه المرة أطلبه إكراما لزوجي وأبي وأبنائي ،أنا لا استحق أن أعيش بين الأشراف مطلقآ، وكل ماجرى لي هو بسببي أنا !!



أنا التي حفرت قبري بيدي وصديق التشات لم يكن سوى صائد لفريسة من البنات اللواتي يستخدمن التشات ، كل من سيعرف قصتي سوف ينعتني بالغبية والساذجة، وفي المقابل أتمنى بأن لايحدث لأحد ماحدث لي ، أتمنى أن يسامحني زوجي فهو لايستحق كل هذا العار، وأبنائي أرجو أن تسامحوني، أنا السبب...أنا السبب والله أسأل ان يغفر لي ذنبي ويعفو عن خطيئتي.



الآن...........

وبعد أن قرأت قصة صديقتي أما آن للبنات ومن يستخدم التشات من الشباب الذي يلهث وراء الشهوات أن يخافوا الله في انفسهم وأهليهم, هي ليست غلطة الانترنت بل نحن الذين لم نحسن استخدامه نحن الذين نترك الخير والفائدة العظيمة ونبحث عن الشر وماهو مناف لأخلاق المسلم،أن الشر كل الشر في الفراغ الذي لم نحسن استغلاله فعاد علينا بالوبال ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل..

بقي أن أقول..... لقد توفيت صديقتي صاحبة القصة قبل أسابيع ،ماتت ومات سرها معها ، زوجها لم يطلقها وقد علمت انه حزن عليها حزنا شديدا ، وعلمت أنه ترك عمله ورجع لكي يبقى بجانب ابنائه ..

شعرت بعدها ان هذه الحياة ليست ذات أهمية ليس بها طعم ابدا إلا من استثمرها في طاعة الله وروسوله صلى الله عليه وسلم.


اتمنى يابنات ان تدعو لصاحبة القصه بالرحمة والمغفره




وطلب أخير اتمنى ان تنشرو هذه القصة بكل ماتتيح لكم الفرصة فربما بنقلك لها توقظين غافله وتنقذين حائره



الى اللقاء بقصص اخرى

ღ زهرة الشفاء ღ 15-12-2010 07:25 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
لا حول ولا قوةإلا بالله

الشات وما جدوى منه سوى الاذية واغضاب الله عزوجل

واسال الله ان يبعدنا عن هذه الامور

بارك الله فيكم وجزاكم خيرا وبالاخص الاخت الحبيبة نهر الكوثر



ღ زهرة الشفاء ღ 15-12-2010 07:35 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريحانة دار الشفاء (المشاركة 1047449)
السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة


مرحبا بكن اخواتى فى الله
فى هذه الحمله الطيبه
وكنت قد قرأت هذه القصه واحببت ان تشاركونى اياها

قصة الفتاة التي اصيبت بالأيدز عن طريق الشات

http://women.bo7.net/images/smilies/eek.gif
تسرد البنت المسكينة قصتها وتقول : "بداية حكايتي كانت مع بدء اجازة الصيف للعام الدراسي السابق .. سافرت أمي مع أبي وجدتي للعلاج خارج الدولة .."
تضيف البنت : " وتركتني مع اخوتي الصغار برعاية عمتي .. وهي نصف أمية اقصد بأنها تعلمت القراءة والكتابة ولكنها لا تعي لأمور الحياة وفلسفتها ..

كنت اشعر بالملل والكآبة فهي المرة الأولى التي افارق فيها أمي ..

بدأت اتسلى على ( النت ) واتجول في عدة مواقع .. واطيل الحوار في غرف الدردشة ( الشات )





ولآنني تربيت تربية فاضلة فلم اخشى على نفسي .. حتى تعرفت يوما على شاب من نفس بلدي يسكن في منطقة غير منطقتنا .. بدأت اطيل الحديث معة بحجة التسلية .. والقضاء على ساعات الفراغواذا كنت اليوم على قيد الحياة فقريبا لن اكون ..


طبعا الله يكون في عونها


الى اللقاء فى قصص اخرى للعبرة والعظه


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اختي ريحانة يا لها من قصة لها فوائد كثيره وخصوصا مثل هكذا فتيات

والله قصة مؤثرة لمن كان على هذا الطريق واسال الله الهداية لجميع المسلمين

لقد استمتعت حقا في قرائة هذه القصة :) وبرغم من انها تحمل من الاحزان :king: لمثل هكذا فتيات

هذه القصة تحمل حزنا على الامهات والاباء الذين يتغافلون عن اولادهم

ولا حول ولا قوة إلا بالله قصة رائعة مشكورة

السعادة 2 15-12-2010 09:42 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
بارك الله فيكم ولي عوده

نهر الكوثر 15-12-2010 09:57 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
شكراً لكِ اختي زهرة الشفاء
لردودك الجميله مثل حضروك الاجمل
وبارك الله بإختي ريحانه لنشاطها
ادمها الله لنا


من هنا
http://way2gana.net/s/style_images/def/lesson.gif إستماع

محاضره لنبيل العوضي
من ضحايا الشات

السعادة 2 15-12-2010 10:09 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
صرخة فتاة من ضحايا الشات

هذه قصة حقيقية ، ورسالة تقطر أسىً ، وصلتني عبر البريد

تقول الفتاة :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا فتاة أبلغ من العمر 17 عاماً من بلد عربي ، لازلت في الدراسة الثانوية .. للأسف تعلمت استخدام ( الإنترنت ) لكني أسأت استخدامها ، وقضيت أيامي في محادثة الشباب ، وذلك من خلال الكتابة فقط ، ومشاهدة المواقع الإباحية ، رغم أني كنت من قبل ذلك متديّنة ، وأكره الفتيات اللواتي يحادثن الشباب .
وللأسف فأنا افعل هذا بعيداً عن عين أهلي ، ولا أحد يدري .
ولقد تعرفت على شاب عمره 21 من جنسية مختلفة عني ... لكنه مقيم في نفس الدولة ، تعرّفت عليه من خلال ( الشات ) .. وظللنا على ( الماسنجر ) أحببته وأحبني حب صادق ( ولوجه الله ) لا تشوبه شائبة .
كان يعلمني تعاليم الدين ، ويُرشدني إلى الصلاح والهدى ، وكنا نُصلي مع بعض في أحيان أخرى ، وهذا طبعا يحصل من خلال الإنترنت فقط ؛ لأنه يدعني أراه من خلال ( الكاميرا ) كما ، ... ظللنا على هذا الحال مدة شهر ، ولقد تعلمت الكثير منه وهو كذلك ، وعندما وثقت فيه جعلته يراني من خلال ( الكاميرا ) في الكمبيوتر ، وظللت أحادثه بالصوت ، وزاد حُـبّي له ، وأصبح يأخذ كل تفكيري حتى أن مستواي الدراسي انخفض بشكل كبير جداً . أصبحت أهمل الدراسة ، وأفكر فيه ؛ لأنني كلما أحاول أن ادرس لا أستطيع التركيز أبداً ، وبعد فترة كلمته على ( الموبايل ) ومن هاتف المنزل أخبرته عن مكان إقامتي كما هو فعل ذلك مسبقا ، ولقد تأكدت من صحة المعلومات التي أعطاني إياها.. طلب مني الموافقة على الزواج منه فوافقت طبعا لحبي الكبير له - رغم أني محجوزة لابن خالي - لكني أخشى كثيراً من معارضه أهلي ، وخصوصا أنه قبل فترة قصيرة هددني بقوله : إن تركتني فسوف أفضحك ! وأنشر صورك ! وقال : سوف أقوم بالاتصال على الهواتف التي قمت بالاتصال منها لأفضح أمرك لأهلك .
وعندما ناقشت معه الأمر قاله : إنه ( يسولف ) لكن أحسست وقتها بأنه فعلاً سيفعل ذلك ، وأنا أفكر جديا بتركه ، والعودة إلى الله .
وكم أخشى من أهلي ، فأنا أتوقع منهم أن يقتلوني خشية الفضيحة والسمعة ، لا أقصد القتل بذاته بل الضرب والذل ؛ لأن أبي وأمي متدينان ومسلمان ، وإذا عرفا بأني أحب شاب وأكلمه فسوف يقتلانني !
أنا لا أعرف ماذا أفعل !
أنا خائفة جداً

ولا اعرف ماذا افعل
منقول

ريحانة دار الشفاء 16-12-2010 03:11 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
عاهدت الله ألا أكلمه

الأيام تسير بنا ونكبر كل يوم لنتعلم من هذه الحياة
و هناك سؤال من الواجب أن يراودنا خلال حياتنا ماذا فعلنا بهذه الدنيا لآخرتنا؟ وأن نتذكر وجودنا على هذه الأرض جزئي فقط لنفعل الخير أم الشر وكل شخص يحدد إلى أيهما يتجه حسب دوافعه .
كل بني آدم خطاء والجميل أن نتعلم من هذه الأخطاء ولا نكررها .
قرأت الكثير من القصص التي تكون الفتاة بها ضحية وكيف تكون حياتهم بعد وقوع الإثم ,
ونشأتي ببيت متدين جعلتني حصينة والحمد لله من مثل هذه القصص فما كنت أفكر بأن أحادث شباب أو أن أسمع الأغاني أو أي شي من هذه المحرمات , مطمئنة وبعيدة كل البعد عن كل هذه الآثام .
وهكذا كنت أسير حياتي بلا هموم وبطمأنينة تجعلني أشعر بالسعادة والتفاؤل , حتى لو مر شيء يضايقني بحياتي اليومية سرعان ما أتذكر تعاليم إسلامنا العظيم وخصوصا هذه الآية " و عسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم " وقصة الملك عندما قطع أصبعه فقال له نائبه لعله خير فسجنهوعندما سجنه قال له لعله خير ,ويوم من الأيام كان يسير الملك بالغابة فجاءت إحدى القبائل وأسرته لتقدمه وليمة أي يتم قتله فعندما يكتشفون أصبعه المقطوع يطلقون سراحه لأنهم أرادو وليمتهم كاملة, تذكرهنا قول نائبه فعندما وصل بلاده اطلق سراحه فقال له لقد علمت ما الخير بقطع أصبعي ,وما الخير في سجني لك قال له لو كنت معك لكنت أنا الوليمة ولقتلت .
" لعله خير " لتعود تلك الابتسامة من جديد .
فالحياة قصة نحن أبطالها أما أن تصنعها حياة سعيدة ومتفائلة أم حياة يشوبها الحزن والهم والأسى تذكر أنت البطل ,فأيهما تختار !! بيديك القرار.
بعد الحرب على غزة... قمت بجعل مساحتي الخاصة "السبيس" كلها عن غزة وما حدث بها , وهذا ما جعل الكثير من الناس بأنحاء مختلفة من العالم تضيفني على الماسنجر "لم أكن أعلم أن السبب مساحتي " فقمت وقتها بقبول إضافة 3 أشخاص من أصل 56 إضافة لمعرفة السبب . الأول شخص من اليمن يسكن في أمريكا واخذ يسألني عن وضعنا هنا في غزة وبعد أن أنهيت معه المحادثة قمت بحذفه وحظره.
الثاني سوري يسكن بالإمارات عندما سألته عن السبب قال لي يريد أن يتعرف وأخذ يقول لي أنا متزوج ولدي شركة في الشارقة ولم أجعله يكمل تلك الكلمات فقمت بحظره وحذفه ....
أما الثالث فكان من غزة وعندما أخبرني بأنه شاب كنت أود حذفه وحظره كغيره ولكن يومها قطعت الكهرباء وجاءت عاصفة الامتحانات ولم أفتح الماسنجر لأيام عديدة ونسيت أمره وفي يوم كنت قد كتبت النك نيم باسم المادة التي أدرسها ووضعت اللاب توب على جهة وأخذنا نذاكر أنا وصديقتي ,خرجت لأحضر شاي لصديقتي وعندما رجعت نظرت إلي نظرة غريبة قائلة انظري من يحدثك , كان هو فأخبرتها بالقصة وقلت لها أني لم أحدثه إلا مرة ونسيت أمره.
ولوجود صديقتي ويبدوا أنه يدرس نفس المادة التي ندرسها معاً قلت لها دعينا نرد عليه .... كانت بداية محادثته( ما أظن إنه نفس مادتنا لأنه أنا .... "كتب تخصصه " لم أنتبه لتخصصه, فقلت له أنا .... "وكتبت تخصصي ", وسألته عن تخصصه فأخبرني انه قال لي ) .
الصدفة العجيبة أنا نحن من نفس التخصص ومن نفس المستوى أيضاً , كانت صدفة غريبة حيث أني أخذت أتكلم معه بأريحية نوعا ما وبدأت أسأله عن الدكاترة في الجامعة وعن عددهم وعن درجاتهم وهكذا ....
أخبرته عن مبدأي بأني لا أحادث الشباب ولن أقوم بحذفه وحظره كغيره بشرط أن يكون حديثنا يختص بالعلم وعند الضرورة إذا احتاج أي مساعدة.
ومضت الأيام ...
كنت بالبداية حزمة جدا حتى انه كان يصفني بالمعقدة فكنت أضحك وأقول لنفسي هو لا يعلم حقيقتي لأنه شاب ....
كنت أحاول ان أهديه الى الصواب أي أكون موجه له للناحية الإيجابية من هذه الحياة, فكان إذا جاء موعد الصلاة وهو يكلمني أقول له أن يذهب.
كانت هذه التجربة الأولى لي والأخيرة بإذن الله .
لا أخفي عليكم كان لدي فضول كبير لأرى كيفية تعلق الفتيات بالشباب وكيف يصلون لارتكاب الإثم لذلك أخذت أتجاوب معه بالحديث لأرى إلى أن يريد أن يصل ,كان محترم فقط يريد أن يقضي وقت كعادة جميع الشباب بهذه الأيام كما أنه حذر معي نوعا ما .
وأصبحت الأيام أشهر بدأت أنسجم معه بالحديث لأخبره عن تفاصيل حياتي وهو كذلك .
كنت أحاسب نفسي يومياً فأجد بأني مخطئة عندما قلت له كذا أو كذا وأقول يجب أن لا أكلمه و لاحظ هذا التقلب مراراً بحديثه معي ....
لم أبدأ معه قط بمحادثة كان عادة هو من يبدأ معي وسرعان ما يبدأ معي أنسى ما قلته لنفسي باني لم أحدثه بعد اليوم وأكلمه .من المؤكد كان الشيطان يرافقني بذلك فيجعلني أتحدث معه مرة اخرى.
و حاول استدراجي ليأخذ رقم جوالي أو يراني بالرغم من أني كنت أعلم رقمه ورأيت صوره من خلال إطلاعي على مساحته .
هو يقول وشو فيها لو شفتك عادي ما رح آكلك
" كنت أقول بنفسي ذئب كما تلك القصص التي قرأت عنها كتب" وأشعر بأن الشيطان من يرافقه بذلك .
حاول مراراً ولكن عبثا فقد كنت مستيقظة بحمد الله وهل لي أن أكرر الأخطاء وأنا علمت نهايات الكثير وهل هو كذلك هل هو ذئب !!
صراحة بدأت أعتاد عليه فأقول لنفسي لا مجرد وسوسة شيطان ,فكنت أعيش في صراع أن أحذفه أو أبقيه فهو لم يلتزم بتلك الشروط أن لا يحدثنا إلا وقت الضرورة وبالعلم فقط ,فبعد أن كان يصفني بالمعقدة , قال لي يوماً أنت غير ما توقعت وغير نظرتي الأولى عنك " يومها بكيت أحسست بعذاب الضمير ,قلت له يا ليتني كما كنت بنظرك"معقدة" جميل هذا الوصف.
أخبرته أني بصراع مع نفسي وأني أشعر بتأنيب الضمير بالحديث معه ,قمت بعمل إميل آخر وأن أنسى إميلي لكني لم أستطع لأنه كان هذا الإميل رفيقي ومعتادة عليه.
مع الأيام أحسست أن تغير إلى الأفضل والله أعلم
" أسال الله له الهداية "

وفي ليلة والكهربا قاطعة جلست أحاسب نفسي كان القمر أمامي أحسست أن شعاع منه يخاطبني...
فبدأت يراودني هذا الصراع مرة اخرى وبدأت أتكلم بهذه الكلمات
(لا أود ان اخسر رضا الله
هذا الوقت الذي أضيعه بالحديث معه أليس هذا حرام لكني أود خيرا من ذلك .
لكنك تستطيعين أن تنجزي الكثير من الخير بهذا الوقت وأنت من يقوم بتنظيم وقته وبالتخطيط لحياته
ألم تبدئي بالانسحاب لطريق الشر
"وقتك , رضا الله , ثقة أهلي " هل أضيع كل هذا من اجل شخص قد يكون يستهزئ عندما تقولين له على الصلاة حتى وان كنت تظلميه ولا يستهزئ هناك غيرك
لا أود أن انحدر سامحني يا الله "
وكان هذا بإذن الله المفصل بيني وبينه فقد قمت وقتها وصليت وعاهدت الله أن ألا أتحدث إليه عبر الماسنجر نهائيا وحتى لو تكلم لن أفعل .
عاهدت الله وهل لي أن اخلف هذا الوعد فهذا من المستحيل .

تحدث إلي بعد ذلك ولم أرد فقال لي ردي ولم أرد فكتب لي ابعثي برسالة فارغة وأنا أفهم .. كأنه علم بوعدي حتى تلك الرسالة الفارغة لم أفعل
لقد وعدت الله .... خالقي .
قد أكون مبالغة وقد يكون كل شيء عادي كما يقول ولكن هو مدخل للشيطان فالبعد عن الشبهات .
لكن ما يهمني شيء واحد من هذه الدنيا هو رضا الله عني وتلك الطمأنينة لا تسلب مني ..
لقد تبت إلى الله وكل شخص يخطئ والمهم أن نتعلم من أخطاءنا وأخطاء غيرنا .
حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا
أسأل الله الهداية لي ولسائر امة المسلمين وأن يسدد طريقنا نحو الخير يا الله .
دمتم بود
:: إنتهت::


ღ زهرة الشفاء ღ 29-12-2010 07:20 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نهر الكوثر (المشاركة 1048475)
شكراً لكِ اختي زهرة الشفاء

لردودك الجميله مثل حضروك الاجمل
وبارك الله بإختي ريحانه لنشاطها
ادمها الله لنا



محاضره لنبيل العوضي

من ضحايا الشات


الشكر لله غاليتي

حبيبتي بارك الله فيكِ على المحاضرة وجزاكِ خيرا

دوما متألقه .. وان شاء الله هذا العمل خالصا لوجه الله

وفقكِ الباري

غيد عبدالله 29-12-2010 10:54 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
شكرا إلك إختي الكريمة على هاد الموضوع المهم كتير .. الحمد لله أنا بكتب إسمي الحقيقي في أي مكان لكن عمري ما فكرت في شي مو منيح وأصلا أنا ما أدخل غير منتدى الشفاء الإسلامي والبركة فيه ولا مرة دخلت ( شات أو دردشة أو الفيس بوك ) كتير ما بسمع عنهون لكن ما بعرف شو هاد بتمنى إنه كل البنات ما يدخلو غير هاد المنتدى ويبعدوا عن كل المنتديات يالي ما إلها لزمة .. :_11:بارك الله فيكي وجزاكي الجنة:_11:

نهر الكوثر 30-12-2010 04:23 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
شكرا اخواتي لتفاعلكم الطبيب
وارجوا من الله ان يجعل اعمالنا في ميزان حسناتنا
اثبك الله جنة الفردوس اختي زهرة الشفاء
واختي الغاليه ريحانه بارك الله فيك لنشاطك
والاخت غيدا عبدالله ثبتك الله

نيرفان 30-12-2010 04:42 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
شكرا على هاد الموضوع يلي هو بالأصل نصيحة اطال الله بعمرك والله يقيمك بسلامة:_11:

نهر الكوثر 17-01-2011 03:47 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيرفان (المشاركة 1054866)
شكرا على هاد الموضوع يلي هو بالأصل نصيحة اطال الله بعمرك والله يقيمك بسلامة:_11:

الله يسلمك اختي الغاليه
وشكرا لمرورك الكريم واسعدك الله في الدارين
واسكنك فسيح جناته واهلاً بك زهره جديده معنا

قطرات الندى 04-02-2011 12:23 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
جزيت خيرا
على هذا المجهود الطيب
و جعله فى ميزان حسناتك
اللهم اميين..

نهر الكوثر 04-02-2011 03:40 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات الندى (المشاركة 1070221)
جزيت خيرا

على هذا المجهود الطيب
و جعله فى ميزان حسناتك

اللهم اميين..

نورتي اختي الصفحه
واسعدني تواجدك اسعدك الله واعطكِ النجاح
في حياتك

نهر الكوثر 01-03-2011 09:41 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

~

أسعد الله أوقاتكم بكل خير أخواتي

بدون مقدمات
الكل منا يعرف المنتدى وأهميته وفوائده
لكن نتجه الى الشات ~ برأيكم ماهو الهدف من دخول الشات ؟
وهل الشات كما يقال بيئة مناسبة للأنحراف
وكم تترواح أعمار اللذين يتواجدون في الشاتات
وما هي الأسباب التي تجعل الشخص يدخل في هذا العالم الغامض
هل الفراغ العاطفي أم الملل سبب في الدخول للشات أم هناك اسباب أخرى
~

أنا برأي أن الشات لايناسب كل من لديه عقل وأحترام
لأن حتى وأن كنت مؤدب ترى بعينك اشياء لآتود ان تراها
وكلام لاترغب في التفكير فيه - كيف وأن تشاهده ؟
ولا أعمم على كل من في الشات بالأنحراف ولكن الأغلب منحرف

تحياتي لكم




محمد أبوفيصل 02-03-2011 10:58 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 

الانترنت ، هو وسيله للاتصال ، ومن خلاله ، يستطيع من يرتبط بعلاقه بالفتاة ان يعرف كل شئ عنها ، ويحصل على ايميلها ، وصورها ، وجوالها ، واشياء اخرى كثيره ...
كيف يتم اصطياد الفتاة في المنتديات :
اولا : الذئاب التي تحوم حول الفتاة في المنتديات كثر .. وكأنها في غابه ..
ثانيا : المسئولين عن المنتديات ، ونقصد المنتديات السيئه .. يحاولون اصطياد الفتيات ، بتوليها الاشراف على بعض اقسام المنتدى ، وقد نشر في الصحف اكثر من مشكله لبعض اصحاب تلك المنتديات ، قد هددوا الفتيات ، بفضح العلاقه التي تربطهم بهن ، مالم يستجبن لطلباتهم السيئه .. والحقيقه ليس كل المنتديات سيئه .. لكن على الفتاة ان تتوخى الحذر دائما .
ثالثا : كثرة المديح ، والرد على كتابتهن ، واستخدام الرسائل الخاصه من قبل بعض الذئاب ، لتستمر مع الوقت علاقه ، تعتبرها بعض البريئات ، مجرد حوار انترنتي ... وتكون خطط الذئب ابعد من ذلك بكثير .


الخلاصه :

من ترحب بهذا الطريق ، فان موضوعي لايتناولها من قريب اوبعيد ..
انما يتناول موضوعي ، كل فتاة غافله ، بريئه ، لاتعلم مايحاك لها ..
ليس كل شاب ، مثل دور فارس الاحلام صادق ..
كثير من الشباب ، يرى ان اي فتاة ترتبط معه بعلاقه ، حتى في ظل اوهامها بالزواج منها ، يمكن ان ترتبط مع غيره ، ولن يتزوجها ..
الانترنت يرتاده الجميع .. بعض الفتيات في سن 15 او 16 سنه ، وتقع احيانا بين براثن ذئب قد يكون تجاوز الخمسين ..
بعض الفتيات ، يعانين من الوحده ، او من المشاكل العائليه ، او المشاكل الصحيه ، وتجد الانترنت متنفس لها .. لكن اياك يااختاه ان تقعي فريسة للذئاب ..


واسال نفسك سؤال أارضي الله ام ارضي الناس ؟
من فقد الله ماذا وجد ومن وجد الله ماذا فقد!!




صديقة الدموع 02-03-2011 11:07 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير على النصح والإرشاد فعلا الموضوع خطير جدا
هذا حصل بسبب شات لاحول ولا قوة إلا بالله اللهم اننا نعوذ بك من الفتن ماظهر منها ومابطن آمين
طبعا هذا حصل عندما ضعف الإيمان وقل خوف الله
لكن هناك أمر ليس بقيل الأهمية كذلك
ذكرت أختي الفاضلة بأن عمر هذه الفتاة 30سنة أنا أحمل كامل المسؤولية لآبآء وأولياء الأمور مالذي أقعد هذه الفتاة إلى 30دون زواج والله يتحمل هذه المسؤولية أولياء الأمور وسيحاسبهم الله عزوجل يوم القيامة وسوف يقفون أمام الله ويسئلهم عن رعيتهم لماذا لم تزوجو فلانة وقد بلغت من السن مابلغت لماذا لم تزوجو هذا الشاب وقد وصل إلى سن ... .لماذا يعسرون على أبناءهم الزواج حتى بلغ بهذه الأخت مابلغ وأمثالها كثيرون
والله كثيرون من شباب وفتيات وسبب هذا أنهم لم يلجئوا إلى ماأحل الله لهم وانصرفوا إلى ماحرم الله لم يلتزمو بشرع الله لم يتزوجو الزواج الشرعي مبكرا وذهبو إلى سبل الضياع وهنا تتجلى فائدة الزواج المبكر فهل إذا كانت هذه الفتاة أو الفتيات متزوجات هل يلجأن إلى هذه الطرق المحرم؟هل ينصرفن إلى العواطف من الشباب التائه ؟لا أظن ذلك حيث أنها تصبح بزوج يرعاها وأولاد تحت حضنها ومسؤولية تمنعها عن هذا الشيئ

والله أنصح بنصيحة العلماء الكبار من الشيخ ابن باز وغيره من العلماء وهو الزواج المبكر أنصح هذه الخت ومن شابهها بالزواج الشرعي ؟
وأنصح أولياء الأمور بأن يزوجو بناتهم وأبناءهم ولا يعسرو عليهم هذا الأخير
أسئل الله تعالى أن يهدينا ويهديهم إلى سواء السبيل
وللحديث بقية لو بقيت أتكلم عن بعض القصص عن أمثال هذه الأخت المسكينة لما اتسع الوقت لذلك ولما سكت حتى المساء الله المستعان
اللهم احفظنا من الفتن ماظهر منها ومابطن

نهر الكوثر 04-03-2011 08:29 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
شكرا لمروركم الكريم اسعدك الله

~ نور الإيمان ~ 15-03-2011 01:33 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
جزاكي الله اختي كل خير على هذا الموضوع .

وحفظ الله البنات المسلمات من كل شر اريد بهم وهم على غفلة .

احيانا فإن نية الشخص وبرائته تنجيانه من شر مايحاك ضده .

دخلت عالم النت منذ 4 سنوات، وأول مرة ظننته عالم راقي لايدخله سوى المثقفون، يعني نخبة الشباب والبنات .

لا ازيد لو قلت لا اعرف الشات - فعلا لم أرى شكلها ابدا الحمدلله -

هذه قصة حقيقية ولأول مرة على النت لأن صاحبتها كانت صديقة بمنتدى أشتركت فيه وكنت من الأوائل .

دخلت هته السيدة إلى المنتدى وبما أنني كنت مشرفة هناك فقد تعرفت عليها ، تعرفت عليها وحكينا مع بعض على الماسنجر وطبعا أرادت أن تتأكد من كوني فتاة وتكلمت معها بالمايك حتى تطمئن، وبصراحة أطمئن أنا أيضا لا أنكر، عرفت انها متزوجة ولديها بنت، وكنت احكيمع ابنتها واضحك وهي تحكي مكسر خالتو خالتو، حذرتها كما كنت أحذر كل جديدة تدخل معنا المنتدى لاتقتربي من الشباب، إذا اردتي ان تتعارفي لديك صاحب المنتدى ومساعده كانا نعمة الناس أما غيره فلا يغرك كلامهم المعسول بالردود، حذرتها مرارا وتكرارا وبصراحة ملت مني بالنهاية ومن توصياتي، لكنها لم تسمع كلامي وتعرفت على هذا وذاك، وقد أخبرتها بما أنني قديمة فأعرف كل واحد على حقيقته، لم تسمع لكلامي وراحت تضحك مع الجميع، تعرفت على عضو آخر معنا، ولأن زوجها كان كثير الغياب فقد مالت لهذا العضو واحبته، ولم تخبرني فقد عرفت من صديقة أخرى لنا لأنها تعرف ماذا سأقول مسبقا .

وحدثت الكارثة عندما صارت تلقاه خارج النت، وبدون الدخول بالتفاصيل بإختصار شديد أخذوا لها صورة معه وهومقترب منها لااعلم كيف، وأتصلوا بها يهدودها بأخذ الصورة لزوجها، طبعا هنا رجعت إلى رشدها، وحكت لي لأنها لم تجد من تثق فيه ، وهولم يحرك ساكننا، لأنه جبان وصغير وقد حذرتها لا تثقي ابدا بأي كان، المهم هي ابتعدت عنه فعلا ولم أعرف ماذا حدث بعدها، حتى سمعت مرة أنها تطلقت من زوجها، وبعد مدة رأيتها على المسن وحكت لي بأنها تطلقت ورغم علمي لكنني أظهرت لها بعدم معرفتي، لكن الآن هي لاتكلمني، فأنا دائما أحذرها وأسألها عن حالها وبنتها وانصحها، وما النفع وهي لم تسمع كلامي .

ماسبب طيش البنات على النت، والفرحة الزائفة بكلمات عذبة من شخص يتناثر عبيرها مثل أرخص عطر تضعينه فلا يترك أثر ؟

للتي تملك ماسن وأكثر أن فتح المحادثة يوميا سيجعلنا نتكلم في أمور تافهة وفارغة ويمكن أن نصل بسببها إلى أشياء خاطئة في حق أنفسنا .

وأيضا ونظرا لخطورة النت كان الأولى عدم ترك فتيات بسن المراهقة لولوجه والتعمق فيه لأنني أحيانا أرى بنات صغيرات السن، محادثات تافهة تواقيع مواضيع صداقات وضحك هنا وهناك، هنا خطأ الأهل أولا وأخيرا .

وأهم شيء ياإخوتي لماذا لايفكر كل شخص بأخيه وأخته وهو يحاول النيل من بنت بريئة أو حتى طائشة كعقاب لها، لماذا لا يرى أي أحد منهم صورة أخته وهو يضحك ويكذب على الفتاة المسكينة؟

لماذا ينسى قول من زنى يزنى به.

وهذا هوسبب إنحلال الأغلبية، فهذا ضحية هذا، فالأخ لا يستطيع الحفاظ لا على بنت الناس كأمانة ولا على أخته .

نهر الكوثر 16-03-2011 12:57 AM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
جزاكم الله كل خير ولمرورك الكريم
ولك من يساهم بهذه الحمله
دمتم بخير

زهرة الأخوان 16-06-2011 04:48 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
:asdasd:بارك الله فيك أختى:)

انجى احسين 16-06-2011 05:18 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
انا والله لما ادخل الشات او الفيس بوك بكون زهقينى ومشل لقى حده يحكى معى عاد بضير ادخل الشات وبتسلى معهم شو اعمل هلا

نهر الكوثر 18-06-2011 08:40 PM

رد: حمله ضد الشات يدخلن داعيات ويخرجن عاشيقات
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انجى احسين (المشاركة 1127852)
انا والله لما ادخل الشات او الفيس بوك بكون زهقينى ومشل لقى حده يحكى معى عاد بضير ادخل الشات وبتسلى معهم شو اعمل هلا


اختي اشغلي نفسك بالعبادة
بالطالعة وارجوك ان تبتعدني
عن الخطلاط
اختي الكل بحس بملل
يعني على سبيل المثال منتدانا برحب فيكِ
شاركينا بنصائح شاركينا بمواضيعك
و يكون عندك هدف معاً
اسمه توعية الاخت المسلمة
ولا تقولي انه انا على قدي لا انتِ بتعلمي
وبعدين احنا بنتعلم منك صراحه انا كل يوم
بتعلم اشياء كتيره من المنتدى الله يخلي الموقمين
عليه ديري بالك اختي من وسوست ابليس
بتوفيق وعم ننظر مواضيعك


الساعة الآن : 09:04 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd By AliMadkour


[حجم الصفحة الأصلي: 127.85 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 125.93 كيلو بايت... تم توفير 1.92 كيلو بايت...بمعدل (1.50%)]