ملتقى الشفاء الإسلامي

ملتقى الشفاء الإسلامي (http://forum.ashefaa.com/index.php)
-   ملتقى الأمومة والطفل (http://forum.ashefaa.com/forumdisplay.php?f=16)
-   -   فوائد وآداب من بعض الأحاديث ( لأطفال الحضانة والمعلمين والمربين ) (http://forum.ashefaa.com/showthread.php?t=247079)

ابو معاذ المسلم 03-12-2020 12:17 AM

فوائد وآداب من بعض الأحاديث ( لأطفال الحضانة والمعلمين والمربين )
 
فوائد وآداب من بعض الأحاديث

( لأطفال الحضانة والمعلمين والمربين )


عرب القرآن



1- تقوى الله:
عن أبي ذر - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((اتَّقِ اللهَ حَيْثُمَا كنْتَ وَاتْبِعِ السَّيِّئَةَ الْحَسَنَةَ تَمْحُهَا وَخَالِقِ النَّاسَ بِخُلُقٍ حَسَن))؛ رواه أحمد.

يا أحبائي الصغار، ينبغي لنا أن نخاف الله ولا نعصيه، وإذا فعلنا سيئة نستغفر الله، ونعمل حسنةً - ((مثل الذكر والصلاة)) - لتمحوها، ونعامل الناس معاملةً حسنةً.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- من يفعل الطاعة يحبه الله.
2- الحسنات تزيل السيئات.
3- من أحب الناس، أحبَّه الله.

2- حرمة الخصام:
عن أيوب الأنصاري - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لا يَحِل لرجل أن يَهجُر أخاه فوق ثلاث ليال، يلتقيان: فيُعرض هذا ويعرض هذا، وخيرهما الذي يبدأ بالسلامِ))؛ رواه البخاري.

يا أحبائي الأعزاء، يجب على المسلم أن يحب أخاه المسلم ويسامحه إذا أخطأ في حقه، ولا يهجره إذا اختلف معه، وإن خاصمه لا يزيد على ثلاثة أيام، وأفضلهم عند الله الذي يبدأ بالسلام.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- لا يزيد الهجر والخصام على ثلاثة أيام.
3- الذي يبدأ بالسلام هو الأفضل عند الله.

3- بشاشة الوجه:
عن أبي ذر - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لا تَحقرنَّ من المعروف شيئًا، ولو أن تَلقى أخاك بوجه طلقٍ))؛ رواه مسلم.

أحباء رسول الله صلى الله عليه وسلم: للمعروف طرق كثيرة؛ منها: ((طاعة الله، والصلاة، والزكاة، والجهاد، والصدقة؛ ومنها: أن تقابل أخاك مبتسمًا)).

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- طرق المعروف كثيرة.
2- من المعروف أن تقابل أخاك مبتسمًا.
3- المسلمون كلهم إخوة.

4- الرحمة:
عن عبدالله بن عمرو بن العاص - رضي الله عنها - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الرَّاحُموِنَ يَرْحمُهَم الرَّحمن، ارْحموا مَنْ في الأرض، يَرحمكم مَنْ في السَّماء)). رواه أبو داود في السنن.

أولادي الكرام، العطف والمودة والرحمة لجميع المخلوقات سبب لرحمة الله لنا، فقد غفر الله لرجل سقى كلبًا، ودخلت امرأة النار في هِرَّة حبسَتها، لا هي أطعمتها، ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي أن المودة والعطف سبيلان لرحمة الله.

5- الذكر:
عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((كل أُمتي يدخلون الجنة إلا من أبى»، قالوا: يا رسول الله، ومن يأبى؟ قال: «من أطاعني دخل الجنة، ومن عصاني فقد أبى))؛ رواه البخاري.

يا أحبائي، يجب علينا أن نطيع رسول الله صلى الله عليه وسلم في جميع أوامره؛ مثل: بر الوالدين والصدق والذكر، فهي الطريق إلى الجنة.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- من يطع رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخل الجنة.
2- من يعص الرسول صلى الله عليه وسلم لا يدخل الجنة.

6- الصلاة:
عن يَسْعَرُ الخزاعي - رضي الله عنه - قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم: يقول: ((يَا بِلالُ أَقِمِ الصلاةَ وَأَرِحْنَا بها))؛ رواه أبو داود في السنن.

أبنائي وأحبتي، الوقوف بين يدي الله سبحانه وتعالى مصدر راحتنا من متاعب الدنيا.
نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي أن الصلاة هي مصدر راحة الإنسان.

7- التواصي بالجار:
عن ابن عمر وعائشة - رضي الله عنهما - قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((مَا زَالَ جبريل يُوصِينِي بِالْجَارِ حَتَّى ظَنَنْتُ أَنَّهُ سَيُوَرثُه))؛ متفق عليه.

أوصي جبريل النبي صلى الله عليه وسلم بحسن معاملة الجيران، وألا نؤذيهم، ونعطف عليهم، حتى ظنَّ النبي صلى الله عليه وسلم أن جبريل في المرة القادمة سيقول له بأن الجار يرث الجار.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- عِظَم حق الجار على الجار.
2- النبي صلى الله عليه وسلم أوصى بحُسن معاملة الجيران.

8- صلة الرحم:
عن أبي محمد جبير بن مطعم - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لا يَدْخل الجَنَّةَ قَاطِع))؛ متفق عليه.

يا أحبائي، نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قطع العلاقات بين المسلمين، وخاصة الأقارب؛ مثل: (الأم والأب والأخ والأخت والعم والخال)، وكل الأقارب فمن يقطع رحمه لا يدخل الجنة.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- قطع الرحم مُحرَّم.
2- قاطع الرحم لا يدخل الجنة.

9- التيامن:
عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يُعْجِبُهُ التَّيَمُّن في شَأْنِهِ كُلِّهِ، طهُورِه وَتَرَجُّلِهِ وَتَنَعُّلِهِ))؛ متفق عليه.

يا أحبائي، فَضَّلَ رسول الله صلى الله عليه وسلم اليمين على الشمال وذلك في وضوئِه وتَنَعلِهِ وتمشيطه لشعره.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
التيامن في كل شيء إلا في:
1- دخول الحمَّام.
2- الخروج من المسجد.

10- اليسر:
عن أنس - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يَسِّرُوا وَلا تُعَسِّرُوا، وَبَشِّرُوا وَلا تُنَفِّرُوا))؛ رواه مسلم.

يا أحبائي، حثَّنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على التيسير في كل الأمور؛ مثل: (الصبر على المدين)، كما حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على أن نبشر الناس دائمًا بالخير؛ مثل:
(أن أبشر صديقي بنجاحه)، كما نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نُنفر الناس ونخوفهم.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- فضل إدخال السرور على الناس.
2- أن نيسِّر على الناس ولا نشُق عليهم.

11- السلام:
عن أنس - رضي الله عنه - قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يَا بُنَيَّ إِذَا دَخَلْتَ على أَهْلِكَ فَسَلِّمْ، يَكُنْ بَرَكَةً عَلَيْكَ وَعَلى أَهَلِ بَيْتِكَ))؛ رواه الترمذي.

يا أحبائي، ينبغي على المسلم إذا دخل بيته أن يسلم على من في البيت، فإن هذا السلام يدخل البركة على من في البيت وأصحابه.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- أن نلقي السلام عند دخولنا البيت.
2- السلام على أهل البيت يأتي بالبركة.

12- السماحة:
عن جابر بن عبدالله قال: - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((رَحِمَ اللهُ رَجُلاً سَمْحًا إِذَا بَاعَ وَإِذَا اشْترى وَإِذَا اقْتَضَى))؛ رواه البخاري.

يا أصدقائي الأعزاء، الرسول صلى الله عليه وسلم يدعوا بالرحمة لمن يتساهل إذا باع أو اشترى أي شيء، أو أعطى أحدًا مالًا، فلا يضيق عليه عند طلبه.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- التساهل في البيع والشراء.
2- الصبر على المدين عند السداد.

13- فضل القيام:
عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((مَنْ قَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنبِهِ))؛ متفق عليه.

يا أحبائي، من أراد أن يغفر الله له كل ذنوبه، فعليه أن يصلي صلاة القيام من رمضان، خالصة لله يريد منه الثواب ويدخله الجنة.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- لقيام رمضان فضل كبير عند الله.
2- من صلى صلاة التراويح يرجو بها وجه الله، أدخله الله الجنة.

14- الدعاء للمسلم:
عن أبي الدرداء - رضي الله عنه - أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ((مَا مِنْ عَبْدٍ مُسْلِمٍ يَدْعُو لأخِيهِ بِظَهْرِ الغَيْبِ، إِلا قَالَ الْمَلَكُ: وَلَكَ بِمِثلٍ))؛ رواه مسلم.

يا أحباب رسول الله صلى الله عليه وسلم، إذا دعا مسلم لأخيه المسلم وهو ليس معه، يأمر الله جل وعلا ملكًا يرد عليه دعاءَه، فيدعو له بالمثل، فلو قال: (اللهم أدْخِله الجنة)، يقول له الملك: (ولك بمثله)؛ أي: أدخله يا رب هو الآخر الجنة.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- أن دعاء المسلم للمسلم مستجاب.

15- دعاء لا يرد:
عن أنس قال: - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الدُّعَاءُ لا يُرَدُّ بَين الأَذَانِ وَالإِقَامَة))؛ رواه أبو داود والترمذي.

يا أحبائي، بيَّن لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ندعو الله دائمًا في كل وقت وحثَّنا على أوقات لا يُرَدُّ فيها الدعاء؛ منها: (بين الآذان والإقامة).

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- أن يستجيب الله الدعاء بين الآذان والإقامة.
2- حثَّنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على الدعاء.

16- الاستئذان:
عن أبي موسي الأشعري - رضي الله عنه - قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الاسْتِئْذَانُ ثََلاثةٌ، فَإِنْ أُذِنَ لَكَ، وَإِلا فَارْجِع))؛ متفق عليه.

يا أطفالي، أمرنا حبيبُنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نستأذن عند دخولنا على أي أحد من الناس، فإن أذنوا لنا دخلنا، وإن لم يأذنوا، نرجع ولا ندخل.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- الاستئذان ثلاثًا عند الدخول على أحد.
2- عدم الدخول على أحد دون إذنٍ.

17- اتباع النبي صلىاللهعليهوسلم:
عن عائشة قال: - رضي الله عنها - قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((مَنْ عَمِلَ عَمَلاً لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا، فَهُوَ رَدٌّ))؛ رواه مسلم.

يا أولادي، أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن نسير على هديه ولا نعصيه، فمن يعمل أي عمل بطريقة تخالف فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلن يقبله الله منه.

نتعلم من هذا الحديث يا أحبائي:
1- أن الله لا يقبل من أعمالنا شيئًا إلا إذا كان موافقًا لعمل النبي صلى الله عليه وسلم.







الساعة الآن : 09:09 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd By AliMadkour


[حجم الصفحة الأصلي: 24.57 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 24.48 كيلو بايت... تم توفير 0.09 كيلو بايت...بمعدل (0.38%)]