ملتقى الشفاء الإسلامي

ملتقى الشفاء الإسلامي (http://forum.ashefaa.com/index.php)
-   ملتقى الموضوعات المتميزة (http://forum.ashefaa.com/forumdisplay.php?f=65)
-   -   مشهد من حياتي.... (http://forum.ashefaa.com/showthread.php?t=27577)

عبير الايمان 30-05-2007 01:23 AM

فعلا يا بسمه

موقف مؤثر جدا ومش بيحصل كل يوم

ربنا يكرمك على العرض الجميل



وعلى فكره انا كمان معايا موقف شبيه بيه

طفل صغير برضو والدته بتجيبه

عنده مرض وراثى نادر

الطفل دا واخد وضع الجنين ونموه متوقف عند مرحله معينه

ودايما اسنانه الدائمه تطلع كبيره فبتجرح شفايفه

والدته بتجيبه عشان يخلع او اقصرله السنان عشان يعرف ياكل

مش عاوزه اقولك اول ما بشوفه بيحصلى ايه

بعد طول الوقت احمد ربنا على نعمه الكتيره اللى ناسينها ومش حاسين بيها

وربنا يسامحنا ويعافينا ويعفو عنا يارب

بسمة شهيد 30-05-2007 01:24 PM

[quote=أبو إلياس;309988]

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

صدقت اخي الكريم في قولك : : أنظر إلى من هو تحتك, ولا تنظر إلى من هو فوقك فإنه أجدر بك أن لا تزدرى نعمة اللــــه

مشكلة الانسان في نقمه على الحياة انه دائما متطلع لمن هم احسن منه في النعم دون ان يحمد الله على ما هو فيه فهناك الآف تعاني وتتمنى ولو قطرة مما ينعم به

بوركت يمناك


بسمة شهيد 30-05-2007 01:33 PM

[quote=راجية الشهادة;309996]

بتعرفي والله يا شوشو

الرضا كلمة ينشرح لها الصدور ...كان فيه شخص مر علينا باحد المستشفيات عافانا الله جميعا

ولا عضو من جسمه سليم والحمد لله على كل شيء حتى اني لما سالته عن اي شيء يريده قال انا مش عاوز حاجة الحمد لله اني بمشي على رجلي فيه غيري ناس كتير راقدين من سنين من غير حراك

شفتي رضا احلى من كده

نور 31-05-2007 12:13 PM

موضوع رائع بسمة منتدانا
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المميزة بسمة منتدانا
:_11: بسمة شهيد :_11:

شكراً على الموضوع المميز
مميز بطابعه الإنساني و مميز بتوجهه الحسي لداخل كل واحد فينا

ما أوردته مشهد صغير مر في حياتك ، من ضمن مشاهد كثيرة تمر بنا
و لكن كم من المشاهد التي لا نعيرها أهمية و تكون عبرة حياتية تمر أمامنا لنستفيد و نستقي منها عبرة

ربما كان لي في فترة سابقة معرفة ببعض ( الصم البكم ) و كان لي تواصل مباشر معهم ،
حتى أني تعلمت بعض الإشارات التحادثية بينهم ، و كنت أنظر إليهم و هم متجمعون ،
كيف يتناقشون أمورهم بهذه السلاسة من الحركات و التمتمات ،
و كأن لهم عالمهم الخاص ( الذي يُفصل ) قسراً عن عالمنا
و كأن لهم تلك الجزئية الخاصة التي لا يسمحوا لأحد الإقتراب منها خوفاً من أن يخطأوا بحقهم بطريقة ما..


و الأجمل في هذه الفئة من مجتمعاتنا ، حين يكون الأبوان مصابان ( بالبكم والصم )
و لكن ينجبان أطفال أصحاء يتكلمون و يسمعون ، و يكونوا عوناً لأهلهم
( طبعاً حسب الجينات الوراثية تختلف الحالات ) و لكن من أجمل الحالات التي رأيتها أو بالأحرى حالتين ،
الأبوان أبكمان و أطفالهما يتعاملان معهما بلغتهما ، و ينتبهان إليهما و كأن الأولاد أكثر من أولاد مع الأهل ،
و كأن الأولاد يشعرون بمسؤولية تحاه أهلهما و هم أطفالاً ، و لكن يدركون أن الحواس المفقودة عند أهلهما ،
يجب أن يعوضها الطفل بتواجده معهما ، رائع و أكثر من رائع هذا التعامل الذي رأيته

و كما تفضلت تشعين بسعادة غامرة مع هذا الشريحة من المجتمع ،
قنوعون جداً ، و متأقلمون جيداً مع حالتهم في هذا المجتمع الكبير

الموضوع أكثر من رائع و كنت أحب أن أكتب أكثر ،
لأني عايشت عدد من التجارب الشخصية مع هذه الفئة ، و لكن سأكتفِ بهذا القدر ، و اترك المجال لغيري إن شاءالله

الحمدلله على كل النعم التي أنعمها علينا ،
و الحمدلله على نعمة القناعة و الحمدلله على نعمة الشكر و الحمدلله رب العالمين دائماً و على كل حال
:o
تقبلي تحياتي و السلام ختام و خير الكلام و الصلاة و السلام على رسول الله

هند1980 05-06-2007 12:19 PM

بارك الله فيك

موضوع مميز ننتظر المزيد

منيبة الى الله 05-06-2007 04:56 PM

بارك الله فيكي غاليتي بسمة شهيد على طرحك المميز وعلى رقة ونبل مشاعرك وأحاسيسك..
صدق المولى( وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها )فكم هي كثيييييرة كبيرة نعم المولى علينا وكم هو أكبر جحدنا لها .. واعتبارها أنها أمور عادية-نعمة السمع والبصر...-والأدهى أن أغلبنا يستعملها في معصية الوهاب..

وخير ما أختم به قوله سبحانه( ولإن شكرتم لأزدنكم)

يا سبحان الكريم الوهاب يهبنا نعم كثييييييييرة ويعدنا بالزيادة إذا شكرنا وهذا أقل ما يجب علينا فعله.ولاكن أكثرنا لا يشكر بل يكفر بنعم الله وتجدنا دائمين السخط ومبدين عدم الرضى ومتأففين لأبسط الأشياء.. فطوبى لتلك العائلة التي ابتلاها الله وصبرت وحمدته ..
وجزاك الله خير الجزاء على موضوعك المليء بالعبرة والموعظة.

بسمة شهيد 05-06-2007 06:42 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتاة القرآن (المشاركة 310588)


لذلك إن الإنسان الذي حرم من بصره وسمعه ولسانه قد يكون نعمة له وليس نقمة عليه وقد يكون ذلك طريقه إلى الجنة


فعلى المؤمن دائماً أن يشكر ربه في السراء والضراء .



السلام عليكم أخيتي المتوفقة (فتاة القرآن)

كثير منا عزيزتي بيسعد إذا حرمه الله من (النعم ) وخلي بالك من القوسين ....(نعم )

اعتقادا منا انه حماية لنا من كثرة الذنوب

بل هي ابتلاءات عزيزتي

ويبدو انه الانسان رغم ان ربه أنعم عليه لا وبرده بيعصي وهنا يكمن غباء الكثيرين

اليس الافضل توجيهها الى ما هو خير لنا في حياتنا وديننا وان يكون شاهد علينا في آخرتنا

احنا لو قسنا انه حرماننا من كل شيء هيكون رحمة لتقليل المعاصي يبقى الانسان ممكن يستغني عن الحياة كلها

بل الاولى بالتفكير كيفية التوجيه

الله يصونك وفتيات المسلمين وشبابهم من اي سوء

بالتوفيق

بسمة شهيد 05-06-2007 06:55 PM

[quote=شاكرا لله;310614]

فعلا اخي الكريم

الصحة تاج لا يعرفه غير المرضى ...ومن تذوق طعم الرضا :icon14:

الحمد لله على كل حال ...شفى الله جميع مرضى المسلمين

بسمة شهيد 05-06-2007 06:58 PM

[quote=الحاج ابو محمد;312765]

ويجزيك الخير اخي الفاضل (الحاج ابو محمد )

فرج الله كرب بلدك وسائر بلاد المسلمين

بسمة شهيد 08-06-2007 03:36 AM

[quote=صقر فلسطين;313418]

نقول الحمد لله الذي عافانا مما ابتلا به غيرنا

ولذلك كما قلتي نحن ندعي باننا نملك العقول

اذا فلندع عقولنا هي التي تسيرنا وليكن الشعور بمراقبة الله في كل عمل في حياتنا


ما شاء الله عليك اخي الفاضل

صدقت والله ما اروعها من جملة تحوي المضمون

سدد الله خطاك ووفقك بدراستك وشفي والدتك وامهات المسلمين جميعا :)


الساعة الآن : 10:24 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd By AliMadkour


[حجم الصفحة الأصلي: 22.06 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 21.57 كيلو بايت... تم توفير 0.49 كيلو بايت...بمعدل (2.23%)]