المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ليوم الإمتحان أيها التلميذ


رميته
12-12-2006, 07:27 PM
بسم الله ليوم الإمتحان أيها التلميذ إنشاء : عبد الحميد رميته , من الجزائر الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وبعد: ما أن تقترب فترة الامتحانات حتى تـُعْلَنَ حالة الطوارئ في المجتمع،وتبدأ أيام القلق والتوتر عند الطلاب والطالبات،والآباء والأمهات،والمدرسين والمدرسات لأن الجميع ينظر إليها باعتبارها فترةً عصيبةً تضطرب فيها الأنفس وتتوتر الأعصاب ويزداد القلق لما يترتب عليها من نجاح أو رسوب. والطالب الذي يعاني من قلق الامتحان،قد يصل به استلامه لورقة الامتحان إلى حالة من الرهبة والخوف والذعر والوسواس و"الخلعة",التي قد تؤدي في النهاية إلى نتائج عكسية حتى وإن كان الطالب مجتهداً وجيد وممتازا.إنّ الطالب (أو التلميذ) المسلم يجب عليه أن يتوكّل على الله تعالى في مواجهة اختبارات الدنيا ويستعين به آخذا بالأسباب الشرعية التي تخفف عنه من حدة أيام الامتحانات وتجعل مردوده في نهاية كل امتحان أكبر بإذن الله. ومن تلك الأسباب (التي تسبق الامتحانات والتي تلازمها) يمكن أن نذكر ما يلي:أولا: قبل الامتحان:1-مما يشجع الطالب على التغلب على الخوف قبل الامتحان أو أثناءه,تذكره بأن الطلبة الفاشلين هم-في الكثير من الأحيان ولا أقول دوما-الذين يعيشون أجواء الرعب وأيام التوتر ويخافون من شبح الامتحانات خوفا شديدا لأنهم مهملون في التحصيل منذ بداية العام الدراسي،ومقصرون في بذل أسباب الجد والاجتهاد.ومنه فعليه أن لا يخاف الخوف المبالغ فيه,وذلك بتجنب الإهمال وبالحرص على العناية بدروسه ومذاكرتها أولاً بأول بدون أن يؤجل عمل اليوم إلى الغد،مستعيناً في ذلك بالله وحده، متوكلاً عليه جل وعلا.وليتذكر الطالب أن من جد وجد،ومن زرع حصد.2-على الطالب أن يحرص على أن لا يكون من أولئك الطلاب الذين يعمدون في أيام المراجعة التي تسبق الامتحان إلى مواصلة النهار بالليل في المذاكرة,فلا ينامون ولا يرتاحون ويطيلون السهر بتناول الحبوب المنشطة أو بالإكثار من شرب المنبهات ك "القهوة" ونحوها في محاولة منهم لإنقاذ ما يمكن إنقاذه عن طريق مضاعفة ساعات الدراسة والمذاكرة المكثفة لمختلف المواد (خاصة بعد طول التهاون والإهمال والتكاسل خلال السنة الدراسية) ناسين أو متناسين أن في ذلك التصرف من الإرهاق الذهني ،والإجهاد البدني ما لا تُحمد عقباه,لأن المعلوم أنه متى كان الجسم والعقل مُجْهَدين فإن مستوى التحصيل سيكون حتما ضعيفاً وستكون القدرة على التركيز مفقودة أو تكاد.3- قبل بدء الامتحانات يجب التركيز في المراجعة على المواد الأساسية بدون إهمال المواد الثانوية, كما يجب مراجعة الكل مع التركيز على ما صعب فهمه خلال السنة الدراسية.4-المطلوب كذلك التركيز في المراجعة على المراجعة الفردية,وليحذر الطالب من الإكثار من المذاكرة الجماعية لأنها مضيعة للكثير من الوقت,و"اسأل مجرّبا ولا تسأل طبيبا"كما يقول المثل في الجزائر.ولا بأس من أن يسأل الطالب-بين الحين والآخر-زميله المجتهد عن أشياء مهمة ومحددة في مواد معينة لأن عنده الخبرة الكافية بذلك أكثر منه.5-على الطالب أن لا يذاكر مستلقياً ولا منبطحاً,لأن نفسه يمكن أن تغلبه بسهولة فينام.6-وعليه أن يحذر كذلك من حشو الرأس ليلة الامتحان بالمعلومات المختلفة,والأفضل التوقف عن المراجعة قبل الامتحان بحوالي 24 ساعة تنتظم خلالها المعلومات وتترتب,ولا يجوز أبدا الخوف من ضياع المعلومات خلال 24 ساعة لأن الرأس ليس"كسكاسا".7-الراحة والاسترخاء قبل الامتحان بيوم أو يومين على الأقل,وكذا بين فترات المراجعة التي تبدأ قبل الامتحان بأسبوعين أو ثلاثة,كل ذلك أساس مهم في النجاح.8-المطلوب المذاكرة في مكان نظيف مرتب لأن الأوساخ والفوضى تـشتت الذهن.9-تناول الشاي-خلال المراجعة-يمكن أن يكون طيّبا,لكن النعناع أطيب بإذن الله.10-على التلميذ أن يخصص لنفسه حوالي 20 دقيقة يقرأ فيها القرآن الكريم بين فترات المذاكرة ويذكر الله ويدعوه,لأن ذلك يعين إلى درجة ملحوظة على الحفظ والمذاكرة.11-على الطالب أن لا يأكل في العشاء (قبل الامتحان أو أثناءه) وجبة دسمة لئلا يحصل له ما لا تحمد عقباه.وفي المقابل يجب أن يهتم الطالب بأخذ نصيبه من الغذاء المتوازن في فترة الامتحانات أو التي قبلها,وكذلك بأخذ نصيبه من النوم الكافي.وذلك لأن الأكل المتوازن والنوم الكافي يقويان الجسم, ولأن العقل السليم في الجسم السليم.12-على الطالب أن لا يذاكر أكثر من ساعة بشكل متصل وأن يأخذ حوالي 10 دقائق راحة في نهاية كل ساعة.13-لا بأس من المشي أثناء الحفظ,فإنه جيد ومجرب ونافع بإذن الله بشرط أن يتم بين الحين والحين ولفترة معينة ومحدودة.14-المحافظة على الصلوات كلها في وقتها(وفي المسجد مع الجماعة بالنسبة للذكور خاصة صلاة الصبح) مهم أثناء فترة المذاكرة وكذا أثناء فترة الامتحان.15-على الطالب أن يتذكر وهو يذاكر ليلاً (أن الله ينزل في ثلث الليل الأخير يجيب من دعاه),ومنه فالأولى به أن يستغل ذلك الوقت الطيب والمبارك ليراجع فيه وليدعو الله ويكثر من الاستغفار. 16-يمكن أن يكون أفضل وقت للمذاكرة –عند أغلب المربين حتى غير المسلمين منهم-هو ما بعد صلاة الفجر,فلينتبه الطالب إلى ذلك.ثانيا : أثناء الامتحان :1-الالتجاء إلى الله بالدعاء بأية صيغة مشروعة كأن يقول:"ربّ اشرح لي صدري ويسّر لي أمري". 2-أن يستعدّ بالنوم المبكّر والذَّهاب إلى الامتحان في الوقت المحدد.والأفضل أن يصل إلى المؤسسة التعليمية التي يُمتحن فيها قبل الموعد الرسمي القانوني ب 5 أو 10 دقائق. 3-المطلوب إحضار جميع الأدوات المطلوبة والمسموح بها كالأقلام والأوراق والألوان وأدوات الهندسة والآلة الحاسبة والساعة ولا يعول على ما عند زملاء القسم من أدوات,وليعلم أنّ حسن الاستعداد يُعين على حسن الإجابة بإذن الله. 4-المطلوب تذكّر دعاء الخروج من البيت في كل الأوقات وخاصة في أيام الامتحان:"بسم الله ، توكلت على الله،ولا حول ولا قوة إلا بالله".5- التماس رضا الوالدين وطلب الدعاء الصالح منهما لأن دعوتهما للتلميذ الابن مستجابة. 6-يستحب قول "بسم الله" قبل البدء في أي امتحان لأنّ التسمية مشروعة في ابتداء كلّ عمل مباح ولأن فيها بركة واستعانة بالله ولأنها من أسباب التوفيق. 7-تقوى الله في الزملاء والأقارب والجيران,بأن لا يثير التلميذ لديهم القلق ولا الفزع قبيل الاختبار, لأن القلق مرض معدٍ ومشكلة يمكن أن تنتقل بسهولة من شخص إلى آخر خاصة فيما بين الأقربين. وعلى الضد من ذلك فإن المطلوب من التلميذ أن يُدخل على هؤلاء التفاؤل بالعبارات الطيبة المشروعة,وقد تفاءل النبي-ص-باسم سهيل,وكان يُعجبه إذا خرج لحاجته أن يسمع:"يا راشد يا نجيح" ,فتفاءل أيها الطالب (أو التلميذ) لنفسك ولإخوانك وأحسنوا ظنكم بالله. 8-ذكر الله يطرد القلق والتوتّر,وإذا استغلقت على الطالب مسألة فعليه أن يدعو الله أن يهوّنها عليه, وكان شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله إذا استغلق عليه فهم شيء يقول:"يا معلّم إبراهيم علمني,ويا مفهّم سليمان فهمني". 9-المطلوب اختيار الجلسة الجيدة أثناء الاختبار ما أمكن،وذلك بالمحافظة على استقامة الظهر وأن يجلس الطالب على الكرسيّ جلسة صحيّة. 10-المطلوب تصفح ورقة الامتحان أولا قبل البدء بالإجابة على الأسئلة،والأبحاث توصي بتخصيص أكثر من5 % من وقت الامتحان لقراءة الأسئلة ( كلها ) بدقة وعمق,وتحديد الكلمات والمصطلحات المهمة وترتيب الأسئلة والتمارين بين أهم ومهم وأقل أهمية,وكذا توزيع الوقت على الأسئلة والتمارين ,كما أن على الطالب أن يقرأ الأسئلة جيداً حتى يتمكن من كتابة الإجابة المطلوبة دونما إطالة ودونما إيجازٍ مخلٍّ بالمعنى. 11-تقديم الأجوبة عن الأسئلة السهلة أولاً ثم تأتي الأجوبة عن الأسئلة الصعبة لاحقا. وأثناء قراءة الأسئلة يمكن للطالب أن يكتب ملاحظات وأفكارا ليستخدمها لاحقاً في الإجابة. 12-المطلوب الإجابة عن الأسئلة حسب الأهمية بحيث يبدأ الطالب بالأهم قبل المهم,وبالمهم قبل الأقل أهمية.كما أن عليه أن يبتدئ بحلّ الأسئلة السهلة أو الأسهل أولا ثم يشرع في حلّ الأسئلة الأصعب أو الأقل سهولة.كما أن عليه أن يقدم في الإجابة الأسئلة أو التمارين ذات العلامات الأعلى وأن يؤخر الأسئلة التي خُصّصت لها درجات أو علامات اقلّ.ثم الجزء 2 :

رميته
12-12-2006, 07:29 PM
13-المطلوب عدم الوقوف الطويل عند سؤال أو تمرين قد يصعب على الطالب فهمه أو استيعابه،أو قد لا يحضره جوابه أو حله,أو قد يرى بأنّ الأجوبة يمكن أن تأخذ منه وقتا طويلا للتوصّل إلى نتيجة أو إلى حل.وعليه أن يجاوز هذه الأسئلة أو هذه التمارين إلى غيرها ثم يمكن أن يعود إليها مرة أخرى فيما بعد,حتى لا يكون هذا الوقوف الطويل سبباً في إضاعة وقت الامتحان وتعطيل الإجابة عن بقية الأسئلة.ولا ننسى أنه من الحكمة للطالب أن يوزع مدة الامتحان على عدد الأسئلة أو التمارين,مع مراعاة ترك بعض الوقت للتفكير والمراجعة. 14-على الطالب أن يتجنب المذاكرة واسترجاع المعلومات قبيل الدخول إلى قاعة الامتحان أو إلى المؤسسة التعليمية التي يمتحن فيها،لأن ذلك أسلوب خاطئ قد يؤدي إلى نتائج سيئة،حيث تختلط الأمور،وينعدم التركيز،وتتداخل المعلومات.وعليه أن لا يُشغل ذهنه بمثل هذه الطريقة في المذاكرة. والأفضل-في المقابل-أن يكون هادئاً صافي الذهن في فترة ما قبل الامتحان.وليتأكد أن هناك الكثير من المعلومات التي ما أن يقرأ ورقة الأسئلة حتى يُمكِنُه تَذكَّرها بسهولة بإذن الله 15-المطلوب التأني في الإجابة لأن النبي-ص-قال:"التأني من الله والعجلة من الشيطان".16-على الطالب أن يفكّر جيدا وطويلا في أسئلة اختيار الأسئلة أو التمارين المناسبة في امتحانات الخيارات المتعددة.وإذا عزم على الجواب عن السؤال كذا أو على حل التمرين كذا فعليه أن يشطب على باقي الأسئلة أو التمارين ولا يرجع فيما عزم عليه"إذا عزمت فتوكل على الله" ,وعليه أن يتجنب التردد والوسواس فإنهما مهلكان ومدمران.17-إذا أجاب الطالب عن سؤال-بعد تفكير-بجواب,فلا يليق به أن يغير هذا الجواب إلى آخر إلا إذا كان متأكدا (100 %) بأنه كان مخطئا قبل ذلك.وقد دلّت أبحاث كثير من العلماء على أن الجواب الصحيح هو غالبا ما يقع في نفس الطالب أولا,لا ما يقع في نفسه بعد ذلك. 18-في امتحانات مثل الفلسفة،على الطالب أن يجمع ذهنه قبل أن يبدأ في الإجابة.ويمكن أن يكتب الخطوط العريضة لإجابته ببضع كلمات تشير إلى الأفكار التي يريد مناقشتها,ثمّ يرقّم هذه الأفكار حسب التسلسل الذي يريد عرضه,ثم يكتب ويشرح ويحلل ويناقش.ويقدم بين يدي الموضوع بمقدمة مناسبة ويختمه بخاتمة مناسبة كذلك. 19-على الطالب أن يكتب النقطة الرئيسية للإجابة في أول السطر,فمثلا يكتب الطالب (في تمرين كيمياء) في بداية السطر باللون الأحمر كتابة تحتها خط "البحث عن الصيغة المجملة للمادة العضوية" "إيجاد التركيز المولي للمحلول" "حساب حجم الغاز المتصاعد نتيجة التفاعل",لأنّ هذا ما يبحث عنه المصحح,وقد لا يرى المصحح المطلوبَ إذا كان داخل العبارات والسطور وكان المصحح في عجلة من أمره. 20-على الطالب أن يحاول تخصيص أكثر من 5 % من وقت الامتحان لمراجعة الإجابات. والمطلوب التأني في المراجعة (خصوصا في العمليات الرياضية والفيزيائية) وكتابة الأرقام بشكل دقيق وواضح في امتحانات مثل الفيزياء والكيمياء والرياضيات.كما أن المطلوب الاهتمام بالدقة والنظام والنظافة في الرسومات خاصة في مواد مثل الفيزياء والعلوم الطبيعية والجغرافيا و...21-على الطالب أن يقاوم الرغبة في تسليم ورقة الامتحان بسرعة وعليه أن ينتبه إلى أنه لن تزاد له ولو نصف نقطة بسبب أنه قضى وقتا أقل في الامتحان.ويجب أن لا ينزعج من تبكير بعض الخارجين قبل الوقت لأنهم قد يكونون ممن استسلموا مبكّرا.وحتى إن كانوا من الممتازين فليس شرطا أن يكون كل التلاميذ نسخة واحدة. 22-إذا اكتشف الطالب بعد الاختبار أنّه أخطأ في بعض الإجابات فعليه أن يأخذ درسا في أهمية المزيد من الاستعداد مستقبلا (في امتحانات المواد المتبقية) أو في عدم الاستعجال في الإجابة.وعليه أن يرضى بقضاء الله ولا يقع فريسة للإحباط واليأس والتشاؤم,وأن يتذكّر الحديث:"وَإِنْ أَصَابَكَ شَيْءٌ فَلَا تَقُلْ لَوْ أَنِّي فَعَلْتُ كَانَ كَذَا وَكَذَا وَلَكِنْ قُلْ قَدَرُ اللَّهِ وَمَا شَاءَ فَعَلَ,فَإِنَّ "لـوْ" تَفْتَحُ عَمَلَ الشَّيْطَانِ". 23-على الطالب أن يعلم بأنّ الغشّ محرّم في أية مادة,سواء في المواد الكونية أو الدينية,وقد قال-ص-:"من غشنا فليس منا".والغش ظلم وطريقة محرّمة للحصول على ما ليس بحقّ للطالب.والاتّفاق على الغشّ هو تعاون على الإثم والعدوان ولا يمت إلى التعاون على البر والتقوى بصلة.إن محاولة الغش مهما كان نوعها فضلا عن أنها حرام,فهي ليست سوى دليل على عدم الثقة بالنفس،وعلى الخوف الدائم من الفشل,وليعلم الطالب بأن الغش لون من الانحرافات السلوكية التي يحاول الغشاش من خلالها الحصول على درجات وشهادات ليست من حقه بأية طريقة ممكنة. ومنه فعلى الطالب أن يستغني عن الحرام يُغْنه الله من فضله وأن يرفض كلّ وسيلة وعرْض محرّم يأتيه من غيره,وليعلم أن من ترك شيئا لله عوّضه الله خيرا منه.كما أن المطلوب منه أن ينصح من يقوم ببيع الأسئلة أو شرائها أو يقوم بنشرها بطريقة أو بأخرى محرمة,وأن يطلب منهم أن يتقوا الله، وأن يخبرهم بحكم فعلهم وحكم مكسبهم.وعليه أنّ ينبه الغشاش إلى أن هذا الوقت الذي يقضيه في إعداد الوسائل المختلفة للغش المحرّم وفي التخطيط له,لو أنفقه في مراجعة المواد المختلفة واستيعابها بشكل جيد وفي المذاكرة الشّرعيّة وفي حلّ الاختبارات السابقة وفي التعاون مع زملائه قبل الاختبار لكان خيرا له وأقوم من الأعمال والاتفاقات المحرمة.فالحذر الحذر أيها الطالب من مجرد التفكير في الغش.24-المطلوب أخذ فترة راحة قبل الدخول لصالة الامتحان,وذلك في الامتحان الخاص بكل مادة.ومنه فلا يليق أن يذهب الطالب إلى المؤسسة في آخر لحظة بحيث لا يدخل قاعة الامتحان إلا مع بداية وقت الاختبار,وإلا وهو يلهث من التعب.وقد يصل الطالب أحيانا متأخرا عن الوقت ببضع دقائق,وهذا من شأنه أن يؤثر سلبا على نفسيته ويضيع عليه جزءا من وقته الثمين. 25-على الطالب أن يحسّن خطه وأن يحرص على كتابة الإجابات بخط واضح ومقروء,كما أن عليه أن يهتم بنظافة ورقة الإجابة وتنسيقها قدر الإمكان حتى لا تتداخل الإجابات مع بعضها,وليعلم أن المصحح يعاني ما يعاني أثناء التصحيح,ومنه فتصحيحه يكون أقرب إلى العدل كلما كان خط التلميذ حسنا وواضحا.وعلى الضد فإن الخطأ في التصحيح (الذي يكون غالبا في غير صالح الطالب) يكون أكبر كلما كانت ورقة التلميذ بعيدة عن النظافة والنظام وكلما كان خطه بعيدا عن الوضوح.26-بعد الامتحان في مادة معينة يطلب الاستعداد للمادة الأخرى بنفسٍ جديدة مطمئنة,ولينس الطالب (أو ليتناسى) ما يمكن أن يكون قد ارتكبه من أخطاء في المادة أو المواد السابقة,وإلا فإنه سيذهب إلى المادة اللاحقة بنفسية منهارة وبمعنويات منحطة تؤثر عليه تأثيرا سلبيا كبيرا.وأخيرا عليك-ابني الطالب أو ابنتي الطالبة- بالتوكل على الله وحده أولاً وآخراً قبل الامتحان وأثناءه وبعده،والالتجاء إليه سبحانه بكثرة الدعاء حتى يُذَكِّرَكَ ما نسيت،ويُعَلِّمَكَ ما جهلت،ويكتب لك التوفيق والسداد والهداية والرشاد.والله نسأل أن يوفقنا وإياك إلى ما فيه الخير والصلاح والنجاح والفلاح,كما نسأله-سبحانه-أن يجعلنا من الناجحين في الدنيا والفائزين الناجين في الآخرة,وأن يثبتنا عند السؤال بالقول الثابت,إنه سميع قريب مجيب,وصلى الله على سيدنا محمدٍ وعلى آله وصحبه وسلم.استفدت مما كتبه:1-الشيخ محمد الصالح المنجد تحت عنوان :"20 نصيحة للطلاب في الاختبارات".2-الشيخ عادل بن عبد الله عبد الجبار في كتاب "أخي في الثانوية".والسلام عليكم .وفقني الله وإياكم إلى كل خير.

رميته
12-12-2006, 07:33 PM
بسم الله قبل امتحان البكالوريا وأثناءه وبعده إنشاء : عبد الحميد رميته , من الجزائر أولا : قبل الإمتحان :1-المّقصر والكسول هو الذي يخاف , فلِمَ تخاف أنت ؟.2-لا ترهق نفسك بالمراجعة , ولا تُقلل , والخير في الوسط.3-ركز على المواد الأساسية ولا تهمل غيرها .4-ركز على ما صعب فهمه خلال السنة الدراسية.5-المراجعة الفردية هي الأصل والجماعية هي الاستثناء.6-لا تذاكر مستلقيا ولا منبطحا حتى لا يغلبك النوم .7-المطلوب التوقف عن المراجعة قبل موعد الإمتحان بحوالي 24 ساعة.8-المطلوب الراحة والاسترخاء قبل الإمتحان بيوم على الأقل.9- المطلوب الراحة والاسترخاء بين فترات المراجعة (أو حتى في منتصف الفترة الواحدة من المراجعة).10-ذاكر وراجع في مكان نظيف ومنظم.11-المطلوب المراجعة بعيدا عن المشوشات (مثل الراديو والتلفزيون وما شابههما ).12-شرب "تيزانا" النعناع بدون مبالغة مفيد ومهم أثناء أسابيع المراجعة قبل الإمتحان. 13-الأفضل تقسيم فترة المراجعة اليومية إلى حصتين( لا حصة واحدة فقط ) خلال 24 ساعة.14-تخصيص حوالي 20-30 دقيقة بين فترتي المراجعة لقراءة القرآن وللذكر والدعاء, مهم جدا ومفيد جدا.15-قلل من تناول الوجبات الدسمة في العشاء خاصة , وعليك بالأكلات الخفيفة.16-خلال كل فترة مراجعة , الأفضل تخصيص من 5 إلى 10 دقائق للراحة مع نهاية كل ساعة أو من 20 إلى 30 دقيقة للراحة عند منتصف كل فترة مراجعة.17-لا بأس من المشي أثناء الحفظ , لكن فقط بين الحين والآخر , وبدون مبالغة.18-مهم المحافظة على الصلاة في وقتها, وخاصة صلاة الصبح.19-وقتان للمراجعة أفضل من غيرهما : بعد الصبح من حوالي 4 صباحا إلى حوالي ال 10 صباحا,ثم في المساء من حوالي 2 بعد الظهر إلى حوالي ال 8 مساء .هذان الوقتان عندي أفضل من الوقتين الآخرين:في الصباح من حوالي 8 صباحا إلى حوالي الثانية زوالا,ثم في المساء من حوالي 6 مساء إلى حوالي منتصف الليل.20- يمكن أن توجه الأسئلة إلى نفسك وأنت تراجع ما استذكرته.21-مهم –في أيام المراجعة-الاستحمام مرة واحدة كل 3 أو 4 أيام.22- مهم –في أيام المراجعة-القيام بتمارين رياضية استرخائية.23-لا تقاوم النوم الطبيعي لأن ذلك يؤدي إلى القلق وزيادة الإرهاق.24-إسع لتكون من المتفوقين, حتى وإن لم يتحقق لك كل ما تتمنى.25-القلق الطبي الموجود عند من لم يقتنع بما راجعه أو عند من لم يحضر جيدا : يزول القلق بسهولة عن طريق استرجاع الثقة بالنفس.26-هناك قلق مرضي موجود عند من يعيش ضغوطا معينة من طرف الأولياء الذين يكلفونه ما لا يطيق.يزول إذا رفع الأهلُ ضغوطهم عليه.27-عود نفسك على التحكم في الوقت لتراجع كل الدروس وتتجنب القلق.28-لا تقلق عند اقتراب فترة الامتحانات , وثق في الله ثم في نفسك.29-لا تضخم أمر الإمتحان في ذهنك, ولتعلم أنه لا يساوي الجنة , ولا يساوي كل الدنيا.أليس كذلك ؟.30-تفاءل بالنجاح ولا تتشاءم, تطرد عن نفسك القلق.31-عود نفسك على النوم على وضوء أصغر (ذكرا كنت أو أنثى) وعلى قراءة يسيرة من القرآن مع الذكر والدعاء .32-لا تبالغ في السهر واستيقظ مبكرا واحرص على القيلولة, تتخلص من كثير من القلق.33-لا تكثر من تناول المهدئات والمنبهات أو تجنبها , سواء الأدوية التي تساعد على النوم أو القهوة والشاي التي تساعد على السهر.34-لا تقلق عند صعوبة مادة أو تمرين, ولكن راجع واسأل أكثر.35-فطور الصباح غذاء مهم وأساسي.36-في أوقات الفراغ والراحة, تجنب التفرج على ما لا يجوز أو سماع ما لا يجوز (وإن كان كل ذلك حراما في كل وقت وفي كل حال).37-إياك وسماع الغناء الماجن أو الساقط أو المنحل.38-الراحة وسط النهار ( لمدة ساعتين أو ثلاثة) مهمة جدا خاصة إذا اقترنت بالقيلولة, ولو لمدة نصف ساعة.39-طاعة الوالدين وقضاء حاجات العائلة خير وبركة.40-تناول الأكل (مع بقية الأهل) جماعة ومن إناء واحد , سنة وخير وبركة للتلميذ أو التلميذة.41-قل باستمرار:"لماذا ينجح غيري ولا أنجح أنا ؟!".42-لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد.43-مدة النوم لكل 24 ساعة : 6 ساعات على الأقل.44-توكل على الله حق التوكل: قدم الأسباب التي تقدر عليها ثم سلِّم أمرك لله.45-المذاكرة وعقلك مُتعب مضيعة للوقت.46-ذاكر المواد الأساسية عندما يكون عقلك في أوج نشاطه ( خاصة في الصباح).47-تكلم بين الحين والآخر مع نفسك ومع المرآة , وقل:"سأنجح بإذن الله".48-حاول عدم تغيير مكان المراجعة ما استطعت , لأن ذلك يساعد على التركيز أكثر.49-لا تخمن أسئلة معينة, ولكن راجع جميع المواد بكل جوانبها.50-استفد من زملائك الذين سبقوك في النجاح في الإمتحان.استفد من طرقهم وتجاربهم في الحفظ والمذاكرة.51-تكامل في المراجعة الجماعية مع الزملاء (كل واحد يكمل نقص الآخر).52-أخلص النية لله واجعل طلب العلم (ولو دنيويا )عبادة. 53-لا تقل أبدا :"لن أنجح",أو"لن أقدر على الإمتحان في المادة كذا".54-إحذر رفقاء السوء وقاتلي الوقت.55-فيما يلزم حفظه:إفهم ثم احفظ.56-التركيز والانتباه من العوامل الأساسية لمقاومة النسيان.57-إفهم عموما أكثر مما تحفظ خاصة في المواد الأساسية.58-المراجعة في الليلة الأخيرة قبل الإمتحان غير منصوح بها,وقد يكون لها رد فعل عكسي أو سلبي.59-القيلولة مهمة,حتى ولو كانت على سبيل الإسترخاء فقط,لا النوم.60-لا بأس من أوقات للترفيه قبل الإمتحان أو خلال أيام الإمتحان(قراءة قصة صغيرة,سماع أخبار,التفرج على صور متحركة, قراءة نكت أو حكايتها أو سماعها تصفح جريدة أو مجلة أو...).61-مطلوب تجنب المراجعة مباشرة بعد تناول وجبات الطعام.62-تحد نفسك وقدراتك باستمرار ,لأن ذلك سيمنحك ثقة كبيرة في الله ثم في نفسك.وهذا يساعدك أكثر على النجاح بإذن الله.63-فرق بين الطموح (المحمود),والطمع (المذموم),جاء في الأول:"من لم يركب الأهوال لم ينل الآمال",وجاء في الثاني :"من يطمع في كل شيء يخسر كل شيء ".64-إذا كنت ضعيفا تمن النجاح وابذل ما تقدر لتحقيقه.وإذا كنت قويا ومجتهدا توقع الفشل حتى إذا وقع-لا قدر الله-لم تصدم.65-حاول الاستفادة من أخطائك في امتحان الثلاثي الثالث في المواد المختلفة.66-لا تراجع المواد الدراسية الواحدة تلو الأخرى , ولكن ليكن يومك متنوعا على مادتين أو أكثر إن استطعت( مثلا مادتان في الصباح ومادتان في المساء لمدة 10 أو 15 يوما ثم نفس الشيء مع 4 مواد أخرى لمدة 10 أو 15 يوما, وهذا بطبيعة الحال على سبيل الإقتراح ليس إلا). ثانيا : أثناء الامتحان :1- ادع الله قبل أي امتحان بمثل :" اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا " و" يا معلم إبراهيم علمني " و " يا مفهم سليمان فهمني " و " رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني ..". 2- النوم باكرا مهم ,و"بورك لأمتي في بكورها "في الصباح.والمعروف أن النوم باكرا معين أساسي ومساعد كبير على البكور في الصباح.3- المطلوب الذهاب إلى مؤسسة الامتحان للوصول هناك قبل حوالي 20 – 30 دقيقة في كل يوم.4- أحضر إلى قاعة الامتحان جميع الأدوات المطلوبة والمسموح بها. 5- المطلوب التماس رضا الوالدين وطلب الدعاء منهما.6- قل :" بسم الله " قبل كل امتحان.7- تذكر دعاء الخروج من المنزل قبل كل امتحان"بسم الله توكلت على الله , لا حول ولا قوة إلا بالله ". 8- لا تقلق ولا تنشر القلق في زملائك ولا تصاحب القلق قبل أي امتحان .9- المطلوب التفاؤل خاصة أيام الامتحان .10-اقرأ الأسئلة في بداية وقت الامتحان الواحد , اقرأها كلها وأعد القراءة لمدة 5 – 10 دقائق .11- المطلوب الإجابة عن السهل قبل الصعب .12- إبدأ بالإجابة عن الأهم قبل المهم .13- لا تتوقف كثيرا عند الصعب .. ويمكن أن ترجع إليه فيما بعد . 14- لا تراجع قبيل الدخول إلى قاعة الامتحان.15- المطلوب التأني في الإجابة.16- لا تقلق يوم الامتحان إذا أحسست بأنك كأنك نسيت كل شيء ,لأن ذلك وهم فقط .17- المطلوب تحسين الخط ومراعاة الدقة والنظام.18- المطلوب التفكير الطويل في الأسئلة الاختيارية ,ثم " إذا عزمت فتوكل على الله " ,ولا تتراجع بعد ذلك .19- أكتب النقطة الرئيسية للإجابة في أول السطر,وضع النتيجة النهائية في إطار .20- المطلوب تخصيص 5 – 10 دقائق لمراجعة الأجوبة في النهاية قبل إرجاع ورقة الامتحان .21- أنس قبل الامتحان المقبل وأثنائه ما يمكن أن يكون قد وقع منك من أخطاء في الامتحان السابق.22- لا تنس أن الغش حرام ,وأن "من غشنا فليس منا "كما أخبر رسولنا محمد-ص- .ثم الجزء 2 :

رميته
12-12-2006, 07:34 PM
23- مهم قليل من الرياضة قبل كل امتحان (ولو من خلا ل حركات بسيطة جدا ).24- أترك كتبك وكراريسك في البيت ولا تأخذها معك إلى المؤسسة .25- ضع الساعة أثناء الامتحان في يدك أو أمامك .26- أثناء الامتحان انس كل من هُم حولك من الزملاء .27- لا تقلق إذا رأيت زملائك يكتبون وأنت تفكر في الإجابة. 28- لا تنزعج إذا سلّم غيرك الورقة قبل انتهائك أنت من الإجابة .29- إذا انتابك قلق أثناء الامتحان ادع الله واستخر قليلا وأنت مغمض العينين:خذ نفسا عميقا ثم أخرجه ببطء .30- خذ نصيبك من الأكل أثناء أيام الامتحان.31- فكر قبل الإجابة عن سؤال معين وتأن,ولا تنس أن " في التأني السلامة وفي العجلة الندامة".32- أجب باختصار وأجب على قدر السؤال .33- استخدم علامات الترقيم كما وردت في ورقـة الامتحان:3,2,1 ...أو ا , ب ,جـ.. 34- ارسم ما هو مطلوب رسمه فقط,ولا تضيع الوقت في الزخرفة والتلوين وغير ذلك (إلا التلوين الذي لابد منه).35- اغتسل ولو مرة واحدة قبيل اليوم الأول من الامتحان.36- لا تختصر في الإجابة حيث يكون المطلوب الشرح ,كما لا تكتب فقط مثلا المعادلة الفيزيائية حيث يكون المطلوب البرهان عليها.37- لا تكتب إجابتين عن سؤال واحد ,إذا كان المطلوب جوابا واحدا .38- لا تكتب إجابتين متناقضتين عن سؤال واحد بدون أن تشطب على ما تراه خاطئا من الجوابين .39- لا بأس أن تترك فراغا على ورقة الإجابة للرجوع إليه فيما بعد للإجابة عن سؤال بدا لك صعبا في البداية .40- مفيد شرب ( كل يوم ) كأس من مغلي " تيزانا " الحلبة والسينوج والكمون وحبة حلاوة (اليانسون) والزعتر والنعناع .(والمعروف بطبيعة الحال أن النعناع لا يغلي).41- البس أيام الامتحان لباسا فضفاضا (غير ضيق ) تحس من خلاله براحة أكبر .42- إذا عطشت أيام الامتحان أطلب الشرب داخل القاعة أو خارجها .43- يمكن وضع علامة(×) بجوار كل سؤال (على ورقة الأسئلة) انتهى التلميذ من الإجابة عنه. 44- يمكن وضع دائرة ( 0 ) بجوار السؤال أو الجزء من السؤال الذي لم يتمكن التلميذ من الإجابة عنه.ويمكن رجوع التلميذ إليه فيما بعد إن بقي له متسع من الوقت.45- فهم السؤال قبل البدء في الإجابة أمر مهم وهو نصف الجواب الصحيح.46- لا تـتسمر أمام سؤال ما وتظل عاجزا عن التقدم للأمام,لأن الوقت يمضي سريعا,والمحاولة أفضل من لا شيء .47- إذا أسأت وأخطأت في امتحان مادة,لا تنس أن الامتحان مواد كثيرة ,وعود نفسك دوما على التفكير في الامتحان المقبل,لا الماضي.48- لا تتحدث مع زملائك ( ولا مع أهلك) عن امتحان ما ,بعد الانتهاء منه.49- أجب أولا عن الأسئلة التي لها أعلى العلامات .50- أخر الإجابة عن الأسئلة التي تأخذ وقتا أكبر.51- لا تغير إجابة قديمة بجديدة إلا إذا كنت متأكدا 100 % بأن الأولى خاطئة .52- إذا أحسست بأنك أحسنت في امتحان مادة معينة احمد الله وسله أن يوفقك أكثر في المواد المقبلة.53- خلال أيام الامتحان يستحب الاهتمام الخاص بالنوافل من الصلاة وبالذكر والدعاء وقراءة القرآن أو سماعه لمدة 20 – 30 دقيقة في كل يوم.54- مهم التفكير قبل كل امتحان في أشياء جميلة أو فيما يحب التلميذ أو فيمن يحب .55- الشطب البسيط (على ورقة الامتحان ) مقبول ,وأما الكثير فمرفوض .56- المطلوب الكتابة في الامتحان بخط متوسط الحجم وباستعمال الألوان المسموح بها.57- اهتم بالتسطير لما هو مهم ,وبوضع النتائج في إطار.58- وضح الخط وقلل من استعمال الممحاة ما استطعت.59- تجنب بعد الامتحان الواحد الرجوع إلى الكراس ,للتأكد من صحة عملك .60- عليك – أيام الامتحان – بالحليب ومشتقاته وبالخضر والفواكه عموما وبالسمك والبيض ,وكذا بالسكريات الطبيعية مثل الموجودة في التمر والبرتقال والتفاح والموز و...61- إذا لم تستطع الإجابة عن سؤال كامل فأجب ولو عن جزء منه .62- سجل على المسودة كل ما يتبادر إلى ذهنك عن موضوع السؤال ولو بطريقة فوضوية ,وإذا تذكرت نقطة متعلقة بسؤال آخر وأنت تجيب فاكتبها في المسودة قبل نسيانها .63- خذ معك للامتحان في كل مرة بطاقة هويتك واستدعائك .64- لا تكثر من أكل الشكولاطة والحلويات الاصطناعية أيام الامتحان.65- في الأسئلة الاختيارية (إذا اخترت بعد التفكير) يمكن أن تشطب على السؤال الآخر الذي لم ترد أن تجيب عنه.اختر وأجب وتوكل على الله .66- لا مراجعة في الليلة الأخيرة أو في ليالي الامتحان إلا من أجل "طلة" أخيرة على الملخصات أو من أجل تذكر تعريف أو قانون معين أو ...ثالثا : بعد الامتحان : 1- قل باستمرار "قدمت الأسباب والباقي على الله ","سأنجح بإذن الله","أفرح لأنني أديت الواجب الذي قدرت عليه".2- تمن الخير وتوقع الشر: *الخير لأن الدين يأمرنا بالتفاؤل . *الشر حتى لا تصدم .3- إعلم بأن الإيمان بالقضاء والقدر جزء من الإيمان بالله:" قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا".4- تذكر وتيقن: *أن البكالوريا ( أو أية شهادة أخرى) لا تساوي الجنة . *أن الذي يعيد السنة ليس شادا أو مجرما. *أن الله يغلق بابا ويفتح أبوابا "إن مع العسر يسرا ,إن مع العسر يسرا". *أن الله وحده فقط يعلم ما فيه خيرنا."عسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم""عسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم". *أن كثيرا من التلاميذ لم ينجحوا في امتحان وفتح الله عليهم بعد ذلك من جهات أخرى وعاشوا في أتم السعادة. *أن كثيرا من التلاميذ وصلوا بعد ذلك إلى نهاية الدراسة الجامعية وتحصلوا على شهادات عليا, ولكنهم اشتغلوا في الحياة وعاشوا سعداء بدون الاعتماد على تلك الشهادات. *أن كثيرا من التلاميذ حرمهم الله من النجاح في امتحان ما وأعطاهم بعد ذلك الكثير من متاع الدنيا. *أن المهم أن يعيش المرء مؤمنا "إن أكرمكم عند الله أتقاكم".أما الدنيا بعد ذلك فيعطيها الله لمن يحب ولمن لا يحب.5-يجب على التلميذ أن يشغل وقت الفترة ما بين الإمتحان وظهور النتائج,يشغله بما هو نافع من أمور الدين والدنيا.6-المطلوب في الفترة المذكورة سابقا تقوية الصلة بالله,وكذا الرياضة(إن أمكن),والتجول والتفسح في مكان الإقامة أو في مدينة أو في قرية أخرى.7-الله حكيم وعادل ورحيم,ولا يجوز أن يظن به التلميذ غيرَ ذلك أو عكس ذلك.8-يجب أن يكون التفاؤل صاحبَ التلميذ في كل وقت.9-"الخلعة"خاصة عند البنات,لا تـفيد,بل تضر,هذا وإن كنت أسَلم بأن الخلعة ليست كلها بيد الشخص.10-إيماننا بالله يحتم علينا: ا-إذا أنعم الله علينا أن نكون من الشاكرين. ب-إذا ابتلانا الله أن نكون من الصابرين.11-إذا نجحت أيها التلميذ فقل:"الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات",وإذا رسبت فقل"الحمد لله على كل حال".وفقنا الله وجميع تلاميذنا إلى ما فيه خيرنا في الدارين: الدنيا والآخرة.آمين وصل اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

وســـــــــام*
12-12-2006, 09:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخى الفاضل

اولا اهلا وسهلا بك فى بيتك الثانى :cool: ملتقى الشفاء الاسلامى:cool:
اتمنى لك مزيد من الافادة والاستفادة وقضاء وقت ممتع ومفيد

ثانيا اشكرك اخى على موضوعك القيم والغاية فى الروعة

جزاك الله خير ودمت بخير

:322:

نور من الله
13-12-2006, 09:19 PM
مشكوورة اختي على طرك الطيب

والله يعطيكى العافية

ودمت بخير

كريـــ2ـــم
13-12-2006, 10:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله كل خير أخى الكريم ...

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رميته
14-12-2006, 01:48 AM
إخواني الكرام بارك الله فيكم . هداني الله وإياكم إلى كل خير-آمين-.أسأل الله أن ينفع بكم الإسلام والمسلمين.عبد الحميد رميته , من ميلة , الجزائر.

ريحانة دار الشفاء
14-12-2006, 02:06 AM
السلام عليكم اخى الطيب
جزاك الله خيرا اخى على الطرح القيم
بارك الله فيك اخى وجعلها فى ميزان حسنتك
وفقك الله

أبــو أحمد
14-12-2006, 08:11 AM
السلام عليكم ورحمة الله وباركاته

مشكوور اخي الكريم رميتة على هذا الطرح الطيب

وجزاك الله خير وبارك الله فيك

ودمت بخير

الاميرة المجهوله
14-12-2006, 08:50 PM
مشكوور اخي الكريم رميتة على هذا الموضوع الطيب

وجزاك الله خير وبارك الله فيك